شريط الأخبار

اشتعال الحرب الكلامية ..مارادونا : سنهزم الألمان ..وشفاينشتايغر: سنفوز

11:21 - 02 حزيران / يوليو 2010

اشتعال «الحرب الكلامية»..مارادونا: سنهزم الألمان..وشفاينشتايغر: سنفوز

 فلسطين اليوم-وكالات

اشتعلت «الحرب الكلامية» بين الألمان والأرجنتينيين عشية مباراتهما المرتقبة غداً في «كايب تاون»، حيث وجه عدد من اللاعبين الألمان اتهامات الى مارادونا ولاعبيه بأنهم لا يحترمون منافسيهم ويعتمدون على استفزازهم لجرهم لنيل البطاقات الصفراء أو الحمراء، الى الاعتداء عليهم بعيداً عن أنظار الحكم.

وسخر مارادونا من هذه الاتهامات، وقال إن الأرجنتين ستتغلب على ألمانيا في منتصف ملعبها، بينما نأى مدرب ألمانيا يواكيم لوف بنفسه عن المعركة، مشيداً بمارادونا وبلاعبيه، ملمحاً الى أنه اكتشف نقاط الضعف الأرجنتينية، وسيعمل على اختراقها.

شفاينشتايغر

البداية كانت من عند سيباستيان شفاينشتايغر الذي حذرمن الاستفزازات الأرجنتينية، مستنداً الى ما فعلوه خلال مباراة المنتخبين في ربع نهائي «مونديال ألمانيا»، والتي انتهت ألمانية بركلات الترجيح (4ـ2). ونتج عنها مشاجرة أدت الى ايقاف زميله تورستن فرينغز. وقال لاعب بايرن ميونيخ «لا يجب أن نجعل أنفسنا نتأثر باستفزازاتهم، هذا يدل على غياب الاحترام، ولكن هذه هي الطريقة التي يتعامل بها الأرجنتينيون، أتمنى أن يكون الحكم على قدر المسؤولية في ذلك اليوم. لدينا لاعبون حاصلون على بطاقات صفراء، ومن المهم أن نتحلى بالهدوء ونركز على المباراة، آمل ان تسير المباراة بقليل من الاستفزازات».

وأكد شفاينشتايغر الذي شارك في مباراة 2006، أن ألمانيا قادرة على إسقاط راقصي الـ«تانغو» الذين حققوا الفوز في جميع مبارياتهم حتى الآن في الـ«مونديال»، وأضاف: «أننا واثقون، ولكننا نعرف قوة الأرجنتين وهذه الأشياء الصغيرة يمكنها أن تحسم مباريات في هذه المرحلة، لا يجب أن نرتكب الكثير من الأخطاء. سنحاول اللعب بشكل جماعي لإيقاف ليونيل ميسي. منتخبات أخرى نجحت في تحقيق ذلك، ولم يسجل أي هدف حتى الآن، ولكن هناك لاعبين آخرين علينا مراقبتهم أيضا».

تجدر الاشارة، الى أن شفاينشتايغر يحمل بطاقة صفراء مع 5 من زملائه هم آرنه فريدريش وفيليب لام وكاكاو وسامي خضيرة ومسعود أوزيل وتوماس مولر بطاقات صفراء، وأي لاعب منهم ينال بطاقة أخرى أمام الأرجنتين سيحرم من المشاركة في نصف النهائي في حال فوز ألمانيا غداً.

مارادونا

ولم ينتظر مارادونا كثيرا كي يرد على شفاينشتايغر، وقال: «لا يوجد لدي وقت للتفكير في شفاينشتايغر، ولا يمهني ما يقوله عن الأخطاء أو ركلات الجزاء، فكل مباراة مختلفة عن الأخرى وسنهزم الألمان في منتصف ملعبهم وهذا ما يجعله عصبيا. ماذا حدث لشفاينشتايغر، وهل أصبح متوترا؟.

مولر

بدوره، دخل الألماني الموهوب توماس مولر (20 سنة)، على الخط ليرد على التجاهل المهين والساخر الذي وجهه اليه مارادونا في وقت سابق. وتحديدا بعد انتهاء المباراة الودية بين ألمانيا والأرجنتين في آذار الماضي في ميونيخ، وانتهت بفوز الأرجنتين (1ـ صفر)، لكن مولر كان مغمورا خارج ألمانيا عندما استهل مشواره مع منتخب ألمانيا. يومها، حضر مولر، وهو كان مغموراً خارج ألمانيا، الى المؤتمر الصحافي عقب المباراة وجلس الى جانب مارادونا، الذي قال بسخرية: «اعتقد ان أحد صبيان التقاط الكرات قد جاء»، فشعر مولر بالاهانة، وترك منصة المؤتمر رافضا العودة الى ما بعد ذهاب مارادونا.

لكن بعد أن سجل مولر 3 أهداف لغاية الآن في الـ«مونديال» وظهوره في نهائي دوري أبطال أوروبا مع فريقه بايرن ميونيخ أمام أنتر ناسيونالي الايطالي، الى احرازه الثنائية في ألمانيا، أصبح اسمه مشهورا وقد يخلق المتاعب للأرجنتين غداً، وقال «الآن أحرزت الالقاب ولعبت في دوري أبطال أوروبا مع بايرن، لذلك فقد تغيرت بعض الأمور. لا يجب أن نسمح لهم باستفزازنا ، ولن أمانع بحصول مشاجرة بعد اللقاء بحال فوزنا».

وكان مولر صغيرا للغاية لمشاهدة مارادونا وهو يلعب، ولكنه شاهده وهو يشارك في مباراة لصالح قائد المنتخب الألماني السابق لوثار ماتيوس في العام 2000، وأعجب به للغاية، وقال عن هذه المناسبة: «كان وزنه زائدا آنذاك، لكن ما فعله بالكرة كان مذهلا ولم أشاهد أمرا مماثلا الا نادرا. لا يمكنني الحكم عليه كمدرب، لكن نتائجه والأسلوب المقنع الذي تقدمه الأرجنتين يعنيان أنه يقوم بعمله جيدا».

قبل 4 أعوام ، شاهد مولر ألمانيا تطيح الأرجنتين من «مونديال 2006»، عبر شاشة عملاقة في ميونيخ، ويأمل أن يكررالإنجاز نفسه بعد أن اصبح أحد الأركان الأساسية للـ«مانشافت».

في السياق، غاب الثلاثي الألماني مسعود أوزيل ولوكاس بودولسكي وكاكاو عن تدريب المنتخب أمس بسبب الإصابة.

وأكد الاتحاد الألماني أن غياب اللاعبين عن التدريب جاء كإجراء وقائي، ولن يحول دون مشاركة أوزيل وبودولسكي في مباراة الغد، فيما سيقرر الطبيب اليوم امكانية مشاركة كاكاو من عدمه بعد اصابته بشد في عضلات البطن.

 

انشر عبر