شريط الأخبار

ثورة في علاج "متلازمة باركنسون" الذي يعلاف بـ "الشلل الرعاش"

08:58 - 02 حزيران / يوليو 2010

ثورة في علاج "متلازمة باركنسون" الذي يعلاف بـ "الشلل الرعاش"

فلسطين اليوم-وكالات

 أحدثت عمليات نقل الخلايا الجنينية إلى المرضى الذين يعانون من متلازمة باركنسون، أو ما يعرف بالشلل الرعاش، ثورة كبيرة خاصة بعد أن تم استيعاب الأعراض الجانبية لهذه العمليات والتغلب عليها من خلال تطوير عقار جديد.

 

واعتبر الاكتشاف الطبي الجديد الذي توصل إليه مجلس الأبحاث الطبية في بريطانيا، أفضل وسيلة ناجحة لمساعدة مرضى الشلل الرعاش على العلاج. وكانت التجارب في هذه المضمار قد أوقفت منذ قرابة العشر سنوات الماضية عندما بدأ بعض المرضى يعانون تشنجات وحركات لا إرادية في العضلات. غير أن دراسة أجراها مجلس الأبحاث الطبية في بريطانيا أشارت إلى أن الأعراض الجانبية يمكن التغلب عليها بمساعدة عقار يعمل على إصلاح الخلايا التالفة في مكان زرع الأنسجة الجنينية الجديدة بالدماغ.

 

وأوضح «ماريوس بوليتيس»، رئيس الفريق الطبي الذي أجرى الدراسة، أن المرضى الذين خضعوا لعمليات نقل الأنسجة الجديدة أظهروا تحسنا ملحوظا بعد أن تم علاج الأعراض الجانبية بالعقار الجديد. وأشار إلى أن الفوائد التي سيجنيها المرضى من العملية سوف تدوم لمدة تصل إلى 16 عاما، معربا عن أمله في أن يتم إجراء العمليات الجراحية على نطاق واسع الآن».

 

انشر عبر