شريط الأخبار

حرب "المضارب" تحاصر الأغوار الشمالية

09:39 - 01 تموز / يوليو 2010

حرب "المضارب" تحاصر الأغوار الشمالية

فلسطين اليوم- نابلس

تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، هدم مضارب الرعاة في منطقة الأغوار الشمالية شمال شرق الضفة الغربية.

وأوضحت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال حاصرت مضارب منطقة رأس الأحمر، فيما بدأت جرافات الاحتلال بهدم مساكن ومضارب الرعاة في المنطقة.

يذكر، أن الرعاة في هذه المنطقة يعانون باستمرار من العدوان الإسرائيلي الذي يهدف إلى طردهم من ديارهم في هذه المنطقة، حيث تواصل قوات الاحتلال إنذار المواطنين عن الرحيل عن المنطقة.

وكان فتحي خضيرات منسق لجنة مناهضة الاستيطان في منطقة الأغوار قد أكد في حديث سابق لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن إسرائيل تدرك الأهمية الإستراتيجية لمنطقة الأغوار، لذا فهي ترفض الحديث في ملف المفاوضات عن أربعة قضايا هي القدس والحدود واللاجئين والمياه، على اعتبار أن منطقة الأغوار تعد أحد أقطاب مصادر المياه العذبة.

وأضاف خضيرات، أن منطقة الأغوار والتي تشكل ثلث مساحة الضفة، تعاني بشكل كبير من ممارسات الاحتلال، تفاقمت بعد الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة، حيث تم تفريغ المستوطنين في هذه المنطقة.

وبين خضيرات، أن 200 ألف فلسطيني كانوا يقطنون منطقة الأغوار، ولكن بعد 43 عاماً أصبحت أعدادهم فقط 56 ألف مواطناً بفعل سياسات التهجير والطرد.

وأشار، إلى أن إسرائيل تمارس انتهاكاتها وسط صمت حيث أن الدول المانحة تحاول تخليص الاحتلال من مسؤوليته القانونية، معتبراً أن السكوت عن الجرائم الإسرائيلية هو مشاركة فيها، وطالب الجهات المسؤولة بالوقوف بجانب المواطنين.

 

انشر عبر