شريط الأخبار

شركة توزيع الكهرباء في غزة تحول 15 مليون شيكل الى رام الله

05:38 - 30 حزيران / يونيو 2010

شركة توزيع الكهرباء في غزة تحول 15 مليون شيكل الى رام الله

فلسطين اليوم – غزة

حوَّلت شركة توزيع الكهرباء في قطاع غزة صباح الأربعاء مبلغ 15 مليون شيكل (4 مليون دولار) إلى وزارة المالية في رام الله ضمن ترتيباتها لتغذية محطة التوليد بالوقود الصناعي اللازم والتخفيف من حدة الأزمة القائمة.

 

وقال رئيس سلطة الطاقة في غزة كنعان عبيد: "رغم إرسال المبلغ إلا أن كمية السولار المدخلة ما زالت مقلصة وقليلة جدًا، ولا تفي بتشغيل وحدتين".

 

وأشار في تصريح خاص لموقع "صفا" أنه سيتم اليوم الأربعاء تشغيل وحدة من أصل ثلاث وحدات في محطة التوليد حتى انتهاء كمية السولار الموجودة.

 

واعتبر أن "وزارة المالية في رام الله تُملي شروطا تعجيزيّة لحل الأزمة لتحويل الأنظار عن مسؤوليتها"، مشدداً على أن شركة الكهرباء في غزة ملتزمة بتحويل ما تجبيه، وأنها ستبذل قصارى جهدها في التحصيل، كما قال.

 

وكانت الحكومة في الضفة قالت في ختام جلستها الأسبوعية الثلاثاء إن "حل مشكلة الكهرباء في قطاع غزة يتأتي من خلال التزام شركة التوزيع بالمساهمة بـ25 في المئة على الأقل من القيمة الإجمالية لفاتورة الكهرباء، وذلك بسبب الأوضاع المالية الصعبة التي تعاني منها السلطة الفلسطينية".

 

بدوره، أكَّد الناطق باسم الحكومة الفلسطينية في رام الله غسان الخطيب في تصريح لـ"صفا" وصول 7.5 مليون شيكل فقط إلى مالية رام الله واردة من شركة كهرباء غزة، داعيًا إلى الانتظام في التحويلات حتى لا تتكرر الأزمة التي عصفت بغزة خلال الأيام الماضية.

 

وأكَّد الخطيب أن الحل الذي يمكن أن ينهي الأزمة الأخيرة هو انتظام التحويلات المالية من غزة وتغطية ما يعادل 25 في المئة من الفاتورة اللازمة لدفع ثمن الوقود الوارد إلى محطة كهرباء غزة، مقابل 75 في المئة تتكفل بدفعها السلطة الفلسطينية.

 

وقال: "هذا ترتيب تستطيع احتماله السلطة الفلسطينية، على ما يبدو من حيث إمكاناتها المادية، والربع يجب أن تستطيعه غزة، هذا هو الحل الوحيد".

 

وكانت محطة توليد الكهرباء الرئيسية توقفت صباح الجمعة الماضية عن العمل بسبب نفاد الوقود جراء تقليص تمويله من قبل الحكومة الفلسطينية في رام الله، بحسب بيان لسلطة الطاقة والموارد الطبيعية في غزة.

 

انشر عبر