شريط الأخبار

الدكتور شلَّح يلتقي لاريجاني ويتباحثان في سبل نصرة القضية الفلسطينية

11:54 - 30 تشرين أول / يونيو 2010

الدكتور شلَّح يلتقي لاريجاني ويتباحثان في سبل نصرة القضية الفلسطينية

فلسطين اليوم : دمشق

أكد الدكتور علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني، أن الاعتداء الصهيوني على أسطول "الحرية" التي كشف القناع عن الوجه البشع للكيان الغاصب.

وقال د.لاريجاني - الذي يزور دمشق حالياً-  خلال لقاءٍ جمعه بالدكتور رمضان عبد الله شلَّح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الليلة الماضية:" إن كيان الاحتلال الصهيوني بهجومه على قافلة الحرية المدنية أماط اللثام عن وجهه الحقيقي، وتعرى أمام الرأي العام العالمي الذي اقتنع بأن أبناء الشعب الفلسطيني يواجهون أشخاصاً خطرين للغاية".

وأشار د.لاريجاني إلى الجهود التي بذلت لكسر الحصار عن أهالي غزة الأبرياء، مؤكداً أن الذين يتشدقون بالدفاع عن حقوق الإنسان يواجهون اليوم اختباراً عسيراً لإثبات مزاعمهم ومدى صدقهم أو كذبهم.

بدوره أطلع الأمين العام للجهاد الإسلامي رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران على الأوضاع الراهنة للشعب الفلسطيني، مؤكداً أن هذا الشعب بات مقتنعاً بعد السنين المريرة التي عاشها في ظل الاحتلال أن الصمود هو السبيل الوحيد للخلاص مما هو فيه.

وشدد د.شلَّح على أن كيان الاحتلال الصهيوني بات اليوم أكثر ضعفاً من السابق، موضحاً أن المحاولات التي يقوم بها المسؤولون الصهاينة لتلميع وجههم القبيح تواجه الفشل والهزيمة النكراء.

وأشار الأمين العام للجهاد الإسلامي إلى استمرار الحصار القاتل ضد أبناء الشعب الفلسطيني في غزه، وقال: "رغم الضغوط الشديدة الناجمة عن نقص الاحتياجات الضرورية والصحية إلا أن أهالي غزة ما زالوا يقاومون كيان الاحتلال".

وأعرب د. شلَّح عن شكره وتقديره للشعب الإيراني الذي يقف على الدوام إلى جانب شقيقه الشعب الفلسطيني في السراء والضراء.

انشر عبر