شريط الأخبار

لجنة القدس تحذر من تنفيذ الاحتلال خطة لتوسيع الأحياء اليهودية بالقدس الشرقية‏

09:38 - 29 تشرين أول / يونيو 2010


لجنة القدس تحذر من تنفيذ الاحتلال خطة لتوسيع الأحياء اليهودية بالقدس الشرقية‏

فلسطين اليوم- غزة

حذَّرت لجنة القدس بوزارة الأوقاف والشئون الدينية بالحكومة الفلسطينية بغزة، من تنفيذ الخطة الصهيونية المستحدثة القاضية بتوسيع الأحياء اليهودية في القدس الشرقية، مشيرةً إلى أن لجنة التخطيط والبناء الصهيونية ستوافق على خطة رئيسة لم يسبق لها مثيل تدعو لتوسيع تلك الأحياء.

وأكدت اللجنة على أن هذا المخطط يأتي انطلاقاً من شعار الاحتلال الصهيوني بأن القدس موحدة وغير قابلة للتقسيم وسيتم البناء على كل شطر من المدينة ، مبينةً أن الاحتلال يبحث في مدوناته القديمة البالية ليخلق جوا من التوتر والفوضى في أواسط المدينة المقدسة. 

وأوضحت أن لجنة البلدية ستمهل كافة المعترضين على الخطة 60 يوماً لتقديم تحفظاتهم قبل البدء في تنفيذ المشروع ، مضيفةً بأن موافقة الاحتلال على الخطة هي أمر واقع مما ستشكل وسائل ضغط على كافة المستويات الفلسطينية والعربية والدولية على حد سواء. 

واعتبرت لجنة القدس إقدام حكومة الاحتلال الصهيوني على هذا المخطط بمثابة ضرب قرارات ومواقف الأمة العربية والإسلامية والدولية بعرض الحائط ، مؤكدةً أن الإدارة الأمريكية طالبت الاحتلال أكثر من مرة بتجميد الاستيطان ولكن لا حياة لمن تنادي.  

وأظهرت اللجنة أن هذا المخطط هو عبارة عن مشروع فلسطيني يخدم المقدسيين بالدرجة الأولى منذ عام 1959 قبيل احتلال القدس بثمان سنوات إلا أن الاحتلال غير مساره بطريقة غير مشروعة وأضفى عليه طابعه اللوبي الصهيوني بما يتناغم مع أغراضه الدنيئة الهدامة. 

واستدلت لجنة القدس بما أوعز إليه رئيس بلدية القدس المدعو نير بركات من اجل تغيير المشاريع المقدسية البنَّاءة إلى مشاريع استيطانية هدامة وفقاً لسياسته وتماشياً مع الوجود اليهودي في كافة أرجاء المدينة المقدسة، وتحديداً النصف الشرقي منها.  

يُشار إلى أنه خلال الأسبوع الماضي وافقت بلدية القدس على خطة مثيرة للجدل ترمي إلى هدم 22 منزلاً فلسطينياً في حي البستان ببلدة سلوان بالقدس بحجة أنها بنيت من دون تراخيص وإنشاء مركز سياحي مكانها، وفق مطامعهم المزعومة.

انشر عبر