شريط الأخبار

إيران ترجئ الحوار مع الغرب لشهرين، وتؤكد ضرورة مشاركة أطراف أخرى

11:37 - 28 حزيران / يونيو 2010

إيران ترجئ الحوار مع الغرب لشهرين، وتؤكد ضرورة مشاركة أطراف أخرى

فلسطين اليوم- وكالات

أعلن الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الاثنين، تأجيل المفاوضات مع الغرب لمدة شهرين عقوبة له بسبب فرضه حزمة جديدة من العقوبات ضد ايران.

واكد احمدي نجاد خلال مؤتمر صحافي في طهران، أن بلاده مستعدة لاستئناف المفاوضات بعد شهرين مع الدول الست شرط أن تشارك فيها اطراف اخرى.

وقال "اننا مستعدون للاستمرار في المفاوضات ولکن يجب ان تکون ارضيتها طبقا لاعلان طهران". موضحا "ان اعلان طهران کان جانبا وقسما من محادثاتنا مع الدول الغربية.

وينص اعلان طهران الذي توصلت اليه ايران وتركيا والبرازيل في 17 ايار/مايو على ان يتم على الاراضي التركية مبادلة 1200 كلغ من اليورانيوم الايراني ضعيف التخصيب (3,5%) بـ 120 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 20% المخصص لمفاعل طهران للابحاث الطبية.

واكد احمدي نجاد "ان من يريد الدخول معنا في المفاوضات فعليه ان يعلن هدفه منها".

واضاف "ان الرئيس الفرنسي نيكولا سارکوزي تحدث عن استمرار المفاوضات حول تبادل الوقود النووي ونحن مستعدون لذلك ولکن على قاعدة ان المفاوضات يجب ان تکون وفق العدالة".

واعتبر بان المسالة النووية قد حلت وقال "ليس هناك ما يسمى بالملف النووي بل هناك العذر النووي".

واوضح "ان الدول التي تملك حق النقض "الفيتو" تصدر القرارات والاحکام کيفما تشاء. الغرب يختلق الحجج ضدنا وهو نفسه الذي دعم نظام صدام في حربه التي فرضها على الجمهورية الاسلامية الايرانية".

ودعا الغرب الى "احترام الشعوب واختيار طريق التعاون بدلا عن المواجهة".

كما شدد الرئيس الايراني على أن موضوع الحوار يجب أن يكون الهواجس المشتركة التي تخص العالم.

وأضاف ان على الغرب ان يعلن بصراحة موقفه من هذه المفاوضات إن كان يريد اتباع المنطق أم القوة، كما أن عليه أن يعلن موقفه من السلاح النووي الاسرائيلي.

 

 

انشر عبر