شريط الأخبار

المصري: اجتماع موسع في الثالث من الشهر القادم لدعم المصالحة

09:05 - 28 تموز / يونيو 2010

المصري: اجتماع موسع في الثالث من الشهر القادم لدعم المصالحة

فلسطين اليوم-رام الله

نفى رئيس وفد المصالحة الرئاسية رجل الأعمال منيب المصري اتهامات حركة حماس لرئيس السلطة محمود عباس بتنصله من المصالحة بعد عودته من القاهرة وواشنطن ، وتراجع عباس عن تفويضه للجنة الرئاسية للمصالحه عن اتمام مهمتها .

 

واوضح منيب المصري خلال حديثه لنشرة اخبار شبكة " معا " الاذاعية ان الوفد الرئاسي للمصالحه والمكون من 16 شخصية فلسطينية تمثل مختلف اطياف السياسه الفلسطينية باستثناء حركتي حماس وفتح ، كان من المقرر ان يكون قد انهى اليوم مهمته التي تم تكليفه بها من قبل عباس ، لكنه وعلى خلفية لقاءه اليوم بعباس في مقره ، فقد تقرر مواصلة الوفد لمهامه ، بعد حصول الوفد على دعم عباس وطلبه من اللجنة اكمال مهمتها اثناء الاجتماع .

 

وبحسب المصري وبعد اجتماع اللجنة المكلفة فقد اعتذرت ستة من الشخصيات عن المشاركة في الوفد بعد انتهاء التكليف ، بينما وافق عشرة من الشخصيات على اكمال المهمة .

 

واكد المصري ان الوفد أطلع عباس على نتائج المشاورات في الضفة الغربية وقطاع غزة ، مبينا ان وفد المصالحة ماض في مهمته وانه في اطار اجراء اجتماع موسع في الثالث من الشهر القادم لترتيب الخطوات القادمه لدعم جهود المصالحة ، متوقعا ان تحمل المرحلة القادمة بوادر ايجابية لانهاء الانقسام .

 

يذكر ان حركة حماس وبحسب صحيفة " الخليج " وزعت ما سمته بـ"تقريرا خطيرا" مدعما بالوثائق يكشف ما اسمته خفايا واسرار تعثر المصالحة الفلسطينية ، ونقل التقرير عن مصدر شارك في اجتماعات لجنة المصالحة التي شكلها رئيس السلطة محمود عباس بموجب قرار رئاسي الى ان الامور كانت في طريقها الى الانفراج والاقتراب من اتفاق ينهي حالة الانقسام، لولا اصطدام الجهود بعقبة الرفض المصري وبتراجع عباس عن تفويضه لهذه اللجنة .

 

 

 

انشر عبر