شريط الأخبار

وزارة الحرب الصهيونية تطالب رجال الأعمال بتمويل الجدار الفاصل

05:19 - 28 تشرين أول / يونيو 2010

وزارة الحرب الصهيونية تطالب رجال الأعمال بتمويل الجدار الفاصل

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

وجهت وزارة الحرب الصهيونية نداء عاجلا لأصحاب المشاريع الخاصة ورجال الأعمال الإسرائيليين، للمساهمة في بناء وتشغيل الجدار الإلكتروني الفاصل على الحدود المصرية الفلسطيني للحد من ظاهرة تسلل اللاجئين الأفارقة.

 

وذكرت صحيفة "كالكاليست" الاقتصادية العبرية أن هذه الدعوة من جانب وزارة الحرب وجهت في منتصف شهر يوليو الجاري، بسبب الضائقة المالية التي تمر بها الوزارة.

 

وأضافت الصحيفة أن الرئيس التنفيذي لشركة "إيهود شانى" الصهيونية للمقاولات بالإضافة لعدد من رجال الأعمال أعلنوا موافقتهم المبدئية في المشاركة بالمشروع بشكل أساسي، خاصة بعد طرح جيش الاحتلال الأمر لبناء الجدار العازل مقابل إقامة مشروعات تجارية واقتصادية مثل إنشاء مزارع شمسية لتوليد الكهرباء وإقامة منطقة سياحية صحراوية أو قرى سياحية.

 

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أنه قبل بضعة أشهر أعلنت حكومة الاحتلال عن موافقتها على بناء جدار على طول الحدود المصرية – الفلسطينية بطول 240 كيلومتر من النقطة الحدودية عند معبر "كيرم شالوم" بالقرب من قطاع غزة حتى منطقة جنوب طابا مرورا بإيلات لمنع تسلل اللاجئين.

 

وأوضحت الصحيفة المتخصصة في الشئون الاقتصادية أن ميزانية وزارة الحرب لإنشاء الجدار وأنظمة الرادار المتطورة لرصد تحركات المتسللين تبلغ 1.35 مليار من عام 2010 إلى 2013، حيث يتم البناء بعيدا عن ميزانية وزارة المالية الإسرائيلية.

انشر عبر