شريط الأخبار

لحماية من؟ ..حكومة رام الله تعلن عن تأهيل كتيبتين عسكريتين جدد

02:09 - 27 حزيران / يونيو 2010

لحماية من؟ ..حكومة رام الله تعلن عن تأهيل كتيبتين عسكريتين جدد

فلسطين اليوم-رام الله

أكد اللواء ذياب العلي قائد قوات الأمن الوطني بأنه سوف يتم في القريب العمل على تجنيد وتأهيل وتدريب كتيبتين عسكريتين لاستكمال خطة بناء قوات الأمن الوطني والتي سيكون عدد كتائبها ضمن خطة اعادة التأهيل عشرة كتائب عسكرية ستتوزع على كافة محافظات الضفة الغربية للحفاظ على النظام والقانون وحماية مكتسبات السلطة الوطنية الفلسطينية وحماية الدستور والنظام السياسي الفلسطيني ، جاء ذلك خلال اجتماع عقد في مقر قيادة قوات الامن الوطني ضم قادة المناطق ومدراء المديريات والشعب والكتائب العسكرية التابعة لقوات الامن الوطني

وأضاف العلي بأن القيادة السياسية وعلى رأسها رئيس السلطة ابو مازن ودولة رئيس مجلس الوزرا سلام فياض وبسبب ما حققته المؤسسة الامنية وفي المقدمة قوات الامن الوطني من استقرار وهدوء مكن القيادة السياسية من إحراج الاحتلال امام المجتمع الدولي وكذلك فان فياض وضمن خطة الحكومة في التنمية والتطوير تعتمد على الاستقرار الأمني.

 وأوضح العلي بأن قوات الأمن الوطني كانت ومازالت الدرع الحصين للمشروع الوطني الفلسطيني وطموحات شعبنا ولذلك فإن على قوات الأمن الوطني الأخذ بعين الاعتبار وهي تقوم بواجبهاتها ومهماتها الحفاظ على القانون وكذلك حماية حقوق الانسان والحفاظ على كرامته واحترام حقوق الصحافيين والتواصل معهم وتسهيل مهماتهم الاعلامية والصحافية وتمكينهم من الحصول على المعلومة التي تحقق الشفافية والخبر المفيد لمواطنينا .

 

وفي نهاية الاجتماع اكد اللواء العلي بأن قوات الامن الوطني ستبقى شوكة في حلق كل من يحاول زعزعة الاستقرار الأمني والسياسي والاقتصادي ويدها ستطال كل من يعبث بأمن الوطن والمواطن .

 

 

انشر عبر