شريط الأخبار

الاحتلال يواصل بناء وتوسيع المستوطنات في الضفة رغم قرار التجميد

07:06 - 24 تموز / يونيو 2010

الاحتلال يواصل بناء وتوسيع المستوطنات في الضفة رغم قرار التجميد

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

كشف وزير شؤون الجدار والاستيطان في حكومة رام الله، ماهر غنيم اليوم النقاب عن مواصلة الاحتلال لبناء وتوسيع عشرات المستوطنات على أراضي المواطنين في الضفة الغربية رغم قرار التجميد الذي اتخذته حكومة العدو قبل عدة أشهر وذلك عقب انطلاق المفاوضات غير المباشرة بين الجانبين الاحتلال و السلطة الفلسطينية.

 

وأكد الوزير غنيم ان هناك معلومات دقيقة وموثقة عن استمرار الاحتلال في مواصلة سياساتها الاستيطانية ليس في القدس المحتلة فحسب وانما في مستوطنات الضفة الغربية.

 

وقال الوزير غنيم انه ومنذ اليوم الأول لقرار التجميد تم تسجيل خروقات استيطانية شبه يومية، ودعا الوزير غنيم ما يسمى بالاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية بصفتهم مراقبين على إعلان وقف الاستيطان دعاهم للتأكد ميدانيا ليروا بأم أعينهم الخدعة الكبيرة التي تتستر ورائها حكومة الاحتلال بالإعلان عن تجميد الاستيطان، مشيرا إلى انه ومن خلال هذه الخروقات تبين للجميع ان الاحتلال غير معني وغير جاد في إنجاح المفاوضات غير المباشرة.

 

وطالب الوزير غنيم ما يسمى بالمجتمع الدولي لاسيما الإدارة الأميركية راعية المفاوضات غير المباشرة بضرورة العمل على لجم الاحتلال عن الاستمرار بقضم الأراضي لبناء وتوسيع المستوطنات في القدس والضفة الغربية وبناء جدار الضم والتوسع العنصري.

 

وبين الوزير غنيم أن مواصلة الاستيطان يشمل استكمال أبنية مقامة وإنشاء مباني جديدة في غالبية مستوطنات الضفة الغربية سواء الواقعة غرب جدار الضم والتوسع العنصري او شرقه.

 

وأشار الوزير غنيم إلى ان الثقل الأساسي لبناء وتوسيع المستوطنات يتم بشكل مطرد في المستوطنات الواقعة شرق الجدار.

 

 

 

انشر عبر