شريط الأخبار

أمن السلطة يعتقل قيادياً في الجهاد بعد قضائه 7 سنوات بسجون العدو

08:04 - 23 كانون أول / يونيو 2010


الخليل: أمن السلطة يعتقل قيادياً في الجهاد بعد قضائه 7 سنوات بسجون العدو

فلسطين اليوم : الخليل

اتهم مصدر مسؤول في الجهاد الإسلامي الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية بمواصلة تعقب واعتقال مجاهدي الحركة في سائر أرجاء الضفة المحتلة.

وكشف المصدر لمراسل "فلسطين اليوم" النقاب عن قيام أجهزة أمن السلطة الفلسطينية في الخليل مؤخراً، باعتقال القيادي في الجهاد الإسلامي حمدي القصراوي.

تجدر الإشارة إلى أن القصراوي (33 عاماً) كان قد أفرج عنه قبل حوالي شهر من السجون الصهيونية، حيث قضى فيها مدة 7 سنوات، بتهمة ضلوعه في أنشطة وصفتها سلطات الاحتلال بأنها "إرهابية"، فيما لم يُقر بتنفيذ أيٍّ منها.

على صعيدٍ ذي صلة، أدان المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان استمرار أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية بالضفة المحتلة في تنفيذ عمليات الاستدعاء والملاحقة والاعتقال السياسي، داعيةً للكف عن هذه الأعمال التعسفية نهائياً.

وذكَّر المركز في بيان له بقرار محكمة العدل العليا الصادر بتاريخ 20 فبراير 1999، والقاضي بعدم مشروعية الاعتقال السياسي، وأن على جميع الجهات التنفيذية احترام قرار المحكمة والامتناع عن ممارسة الاعتقالات السياسية غير المشروعة.

وشدد على أن عمليات الاعتقال ينظمها القانون الفلسطيني، وتقع في اختصاص مأموري الضبط القضائي وقوامهم الشرطة المدنية وأنهم يخضعون مباشرة لأوامر وإشراف النائب العام.

انشر عبر