شريط الأخبار

مركز الميزان يستنكر جريمة إبعاد نواب ووزير سابق من القدس

10:27 - 23 تشرين أول / يونيو 2010

مركز الميزان يستنكر جريمة إبعاد نواب ووزير سابق من القدس

فلسطين اليوم-وكالات

استنكر مركز الميزان لحقوق الإنسان اليوم ,قرار سلطات الاحتلال إبعاد ثلاثة من أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني عن محافظة القدس ووزير شئون المدينة المقدسة في الحكومة العاشرة على مغادرة المدينة قسرياً كما سحبت منهم الهويات المقدسية, معتبراً إياها خطوة تشكل انتهاكاً جسيماً لقواعد القانون الدولي الإنساني.

واكد أن الخطوة الإسرائيلية الجديدة تأتي في سياق سياسة منظمة تهدف إلى تفريغ مدينة القدس من سكانها الأصليين عبر سلسلة من الإجراءات والأوامر من بينها الإبعاد ومصادرة ممتلكاتهم وأراضيهم وهدم منازلهم وزيادة الضغوط المختلفة على المقدسيين كمحاربتهم في أرزاقهم عبر فرض نظام تعسفي من الضرائب دون تلقي الخدمات المطلوبة وعدم السماح لهم بالبناء في المدينة لإجبارهم على ترك المدينة.

 

وطالب المجتمع الدولي بالخروج عن صمته والتحرك العاجل لوقف جرائم الحرب التي ترتكبها سلطات الاحتلال بشكل متصاعد بحق المدينة المقدسة وسكانها، والعمل على مواجهة السياسات العنصرية التي تمارسها سلطات الاحتلال وتقوم بالدرجة الأساسية على تمييز عنصري بسبب العرق الأمر الذي يرقى لمستوى الجرائم ضد الإنسانية.

انشر عبر