شريط الأخبار

قمة خماسية في ليبيا الأسبوع المقبل..وموسى لم يحدد المشاركين

07:58 - 23 تشرين أول / يونيو 2010

فلسطين اليوم-وكالات

شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، في كلمته باجتماع وزراء الاعلام بمقر الجامعة العربية يوم أمس على إنه نظرا لخطورة الأوضاع في المنطقة والتي تتطلب التشاور، ستعقد قمة خماسية في ليبيا الأسبوع المقبل بدعوة من الزعيم معمر القذافي رئيس القمة العربية مشروع وثيقة لتطوير منظومة العمل العربي المشترك، وكذلك عقد قمة عربية استثنائية شاملة في ليبيا خلال شهر اكتوبر المقبل للنظر في عدد من المسائل الخاصة بتطوير منظومة العمل العربي المشترك، والنظر في مقترح الأمين العام بانشاء رابطة الجوار العربي

 

واكد على ضرورة إعادة ترتيب البيت الاعلامي العربي لمواجهة التحديات السياسية والامنية والاقتصادية التي تواجه العالم العربي في ظل الصراع العربي الصهيوني والأوضاع في غزة والقدس والقرن الافريقي.

 

وقال: إن القمة العربية الاستثنائية المقبلة في ليبيا ستكون بداية لعقد القمة العربية الدورية كل ستة اشهر، كما ستعقد القمة العربية الاقتصادية في كل عامين، وستعقد القمة العربية الاقتصادية الثانية في مصر بداية العام المقبل لمتابعة تنفيذ قرارات قمة الكويت الاقتصادية الاولى التي عقدت بالكويت 2009.

وأكد في كلمته أمام الدورة 43 لمجلس وزراء الاعلام العرب على أهمية تطوير منظومة العمل الاعلامي العربي المشترك وانشاء آليات تتضمن هذا التطوير وفق انشاء مفوضية للاعلام العربي.

 

وطالب بضرورة إعادة النظر في مشاريع القررات المعروضة امام المجلس فيما يخص إنشاء مفوضية للإعلام العربي، خاصة ان هناك إعادة نظر شاملة لهيكلة منظومة العمل العربي المشترك.

 

وأكد موسى أهمية اجتماعات وزراء الاعلام العرب كخطوة مهمة للنظر في كيفية طرح القضايا العربية المشتركة وكيفية التعامل معها من حيث الطرح والدفاع عنها، وطالب بضرورة تطوير الاداء الاعلامي العربي، وذلك من خلال إنشاء آلية منظومة الاعلام العربي لخدمة الاعلام العربي طالما أن هناك إعادة النظر في كل منظومة العمل العربي المشترك لمواجهة حملات التهجم على القضايا العربية.

 

وأكد أهمية أن يناقش وزراء الاعلام العرب في اجتماعهم الاستثنائي القادم في شهر اكتوبر إنشاء مثل هذه المنظومة للاعلام العربي.

 

وطالب بضرورة عقد هذا الاجتماع الاستثنائي قبل القمة العربية الاستثنائية في اكتوبر القادم، وذلك لدراسة هذه الالية واتخاذ القرار المناسب قبل عقد القمة الاستثنائية العربية في ليبيا.

انشر عبر