شريط الأخبار

وفد من مشايخ النقب يزور نواب المقدسيين و يتضامن معهم

08:35 - 22 تشرين أول / يونيو 2010

وفد من مشايخ  النقب يزور نواب المقدسيين و يتضامن معهم

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

زار وفد من مشايخ الحركة الإسلامية ووجهاء النقب النواب الإسلاميين في القدس للتضامن معهم بعد صدور قرار الإبعاد بحقهم، وضم الوفد كل من فضيلة الشيخ حماد أبو دعابس رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني القسم الجنوبي ونائبه فضيلة الشيخ جمعه القصاصي والعديد من وجهاء ومشايخ منطقة النقب الصحراوية (رهط) .

 

وكان في استقبال الوفد النائب محمد أبو طير والنائب أحمد عطون والنائب محمد طوطح ووزير شؤون القدس السابق خالد أبو عرفة، والذين شكروا بدورهم الوفد على تضامنهم والوقوف إلى جانبهم ضد هذه القرارات التعسفية.

 

 وجاءت هذه الزيارة بعد أن صدر قرار الإبعاد بحق النواب الإسلاميين في القدس، حيث أعرب الوفد عن تضامنهم الكامل مع النواب والوزير في هذه القضية، التي تعتبر من أخطر القضايا التهويدية لتفريغ مدينة القدس من سكانها الأصليين، وأكدوا أن إبعاد النواب هو دليل على أن دولة الاحتلال تمارس أبشع الوسائل الخطيرة لتهويد المدينة.

 

وأبدى الوفد استعدادهم وإخوانهم في النقب للتعاون مع نواب القدس في أي نشاطات أو فعاليات تحد من هذه القرارات التعسفية التي تخرج المواطنين من موطنهم الأصلي وهو مدينة القدس، مؤكدين أن الاحتلال يسعى من خلال هذه القرارات التهجيرية إلى التمادي في تهويد مدينة القدس بحرية دون أن يكشف احد حقيقة ما يجري لها

 

وفي ختام زيارتهم وقع الوفد على وثيقة الرباط المقدسي، وتم الاتفاق على عقد لقاءات مستقبلية لمناقشة ودراسة مثل هذه القرارات وكيف يمكن التصدي لها ووقفها.

 

انشر عبر