شريط الأخبار

تزاحم غيرها ..المخيمات الصيفية لحركة "الجهاد" مختلفة

12:45 - 21 تموز / يونيو 2010

حلس: مخيمات "الجهاد" مختلفة من ناحية مضمونها عن الأعوام السابقة

الشيخ حجاج :سيتم تحفيظ القرآن الكريم لـ1500 طالب وطالبة خلال شهرين فقط

فلسطين اليوم-غزة (تقرير خاص)

تستعد حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة إطلاق المخيمات الصيفية لعام 2010  وسط توقعات ان يبلغ عدد المشاركين بالمخيمات 10 آلاف شبل وزهرة من كافة محافظات القطاع المحاصر .

فالبرغم من الإمكانيات المحدودة والظرف الصعبة التي يمر بها شعبنا الي أن الوازع الديني للعديد من عائلات شعبنا  دفعهم  لاختيار المخيمات الصيفية الناجعة لأطفالهم بالرغم من مغريات المخيمات الأخرى.

حيث كشف الأستاذ وليد حلس المشرف العام على مخيمات الجهاد الاسلامي اليوم, ان الحركة تواصل استعداداتها لإنطلاق المخيمات الصيفية المقررة عقب الانتهاء من امتحانات الثانوية العامة (التوجيهي) مباشرةً ولمدة 6 أيام على أن يكون اليوم السابع حفل ختامي .

وقال الأستاذ حلس خلال حديث خاص "لفلسطين اليوم" ان مخيمات 2010 تحمل اسم "مخيمات الوفاء لشهداء الواجب" مشيراً إلى أن اختيارهم للاسم يأتي كلمسة وفاء لضحايا أسطول "الحرية" الذين جاؤوا تلبيةً لنداء الواجب من أجل كسر الحصار الخانق المفروض على قطاع غزة، والذي فاقم من وضعها الإنساني المرير بفعل إجراءات سلطات الاحتلال وعدوانها التعسفي المتصاعد بحق شعبنا الأعزل.

وأشار الأستاذ حلس الي  أن المخيمات ستضم قرابة 3500 زهرة و6500 شبل بالإضافة للمشاركين في مخيمات تحفيظ قران الكريم الذي بدأ منذ أسبوع, موضحاً ان عدد المخيمات المتوقع ان تفتتح يبلغ عددها 51 مخيماً موزعين على كافة محافظات القطاع , وهي عبارة عن مدارس ومساجد وجمعيات خيرية تتبع للحركة.

برنامج متكامل

وعن شكل المخيمات بين حلس إلى أن كل مخيم سيضم 200 شبل و150 زهرة سيتم تقسيمها الي زوايا , حيث أن الزاوية تتخصص بفئة عمرية معينة وكل زاوية يهتم بها عدد من المنشطين حيث يبلغ العدد الإجمالي للمنشطين 500 منشط في كافة المخيمات الصيفية المعدين جيداً لمثل هذة البرامج والذين سيتلقون ورشة عمل حول طبيعة البرامج التي سيتم طرحها.

 

وأوضح أن المخيمات تعتمد على برنامج كامل متكامل يحمل في طياته زوايا هادفة يتم الإعداد له حالياً من قبل جهات متخصصة حيث يوجد المسرح المتنقل والرياضة والرسم والفنون الرحلات الترفيهية وهناك برامج توعية حيث يتخلل المخيمات وجبات غذائية وغيرها.

ولفت الأستاذ حلس الانتباه الي أن المخيمات ستكون مميزة خلال هذا العام كونها ستكون مختلفة حيث سيوضع خلال ال6 ايام برنامج يومي يسمح لكافة المشاركين بعمل برامج زيارات هادفة لأهالي الشهداء والجرحى والأسرى وبالإضافة إلي القيام بعليمات تطوعية في زراعة إمكان معينيه او غيرها من الأعمال التي تزرع حب العمل التطوعي بالنسبة للأطفال.

وعن أهم المعوقات أشار حلس إلي ان الإمكانيات المحدودة , والحصار المفروض على القطاع يضع العديد من العراقيل لتنفيذ المخيمات.

مخيمات تحفيظ القرآن 

وعن مخيمات تحفيظ القران قال الشيخ "عبد الفتاح يوسف حجاج" مسؤول اللجنة الدعوية بحركة الجهاد الإسلامي أن مخيمات تحفيظ القران الكريم تعتبر جزء من المخيمات الصيفية للحركة التي بدأت قبل حوالي أسبوع من الآن وحتى ال12 -8-2010 بمشاركة 1500طالب وطالبة في كافة محافظات القطاع.

وقال الشيخ حجاج خلال حديث "لفلسطين اليوم" ان مخيمات تحفيظ القران تعقد للسنة الثالثة على التوالي حيث تم تخريج 401 طالب وطالبة خلال عام 2008 , اما عن عام 2009 فيبلغ عدد الخريجين 298 في حين يبلغ خلال هذا العام 1500 حافظ وحافظة , متوقعاً ان يزيد العدد في ظل الإقبال الغير متوقع والمتزايد يوما بعد يوم.

وعن عدد مخيمات تحفيظ القران أوضح الداعلية الإسلامي حجاج " يبلغ عددها 80 مخيماً تحوي على عدد من المراكز حيث , يوجد قرابة 180 محفظ ومحفظة , حيث يوجد لكل محفظ 12 طالب او طالبة, معتبرا ان كافة المخيمات موزعة على المساجد والجمعيات حيث ان 90% من المخيمات توجد في المساحد.

ونوه الي ان أعمار المشاركين متوسطة وقادرة على استيعاب الحفظ  من عمر 12 وحتى ال16 عام .

وعن طريقة حفظ الطلاب بين الشيخ حجاج الي ان الطالب يقوم بحفظ 10 صفحات يومياً على ان يقوم بحفظ 10 أخرى في المنزل ويقوم في اليوم التالي بتسميع ما قام بحفظة ,منوهاً الي افتتاح قسم لتمكين القران الكريم خلال السنة الحالية في كلا مركز من المراكز الذين أتموا حفظ القران الكريم العام الماضي حيث ان الدوام يكون من السابعة لغاية 12 ظهراً حيث يتم تقديم وجبة إفطار يوميا وتقديم تقديم العصائر وغيرها في بعض الأيام.

وأعتبر ان الإقبال المتزايد من قبل أبناء شعبنا لمراكز التحفيظ يعود للوازع الديني ,كون ان فلسطين مركز الصراع , بالإضافة للخصوصية التي يمر بها شعبنا من حصار , متفاخراً بالأعداد المتزايدة لحفظ القرآن بالرغم من إغراءات وكالة الغوث وغيرها من المراكز الأخرى.

وعن المشاكل التي توجه المخيمات قال الشيخ حجاج ,ان المشاكل المالية هى أهم المشاكل التي تواجه المخيمات بالاضافة الي موضوع الثانوية العامة وانشغالهم في الامتحانات .

انشر عبر