شريط الأخبار

برلين غاضبة من منع العدو الصهيوني وزيرا ألمانيا من دخول غزة

06:51 - 20 تموز / يونيو 2010

برلين غاضبة من منع العدو الصهيوني وزيرا ألمانيا من دخول غزة

فلسطين اليوم: ا ف ب

انتقدت الحكومة الالمانية اليوم الاحد رفض الكيان الصهيوني السماح لوزير التنمية الالماني ديرك نيبل بدخول قطاع غزة.

وانتقد الوزير نيبل في حديث نشرته صحيفة ليبسيتشرغ فولكسزايتونغ الاحد على موقعها انه "خطأ كبير في السياسة الخارجية ارتكبته حكومة العدو الصهيوني.

 

من جهته، أعرب وزير الخارجية الالماني غويدو فسترفيلي عن "الاسف لقرار حكومة العدو"، مشددا ان برلين وعلى غرار كافة دول الاتحاد الاوروبي تترقب "نهاية الحصار" المفروض على قطاع غزة.

 

وأعلنت وزارة الخارجية في بيان ان "الحكومة تعهدت مرارا، بما في ذلك فسترفيلي لدى نظيره الصهيوني، بان هذه الزيارة ستحصل".

 

واعتبر ديرك نيبل ان الحصار المفروض على غزة "ليس دليل قوة بل انه يعبر عن خوف مكتوم". واعرب عن "دعمه الكامل" للقرار الذي يعد له مجلس النواب الالماني "لتكثيف الضغط السياسي على العدو الصهيوني".

 

وقد اعتادت ألمانيا بسبب ماضيها النازي، استرضاء الاسرائيليين كثيرا، لكنها خلال الأسابيع الأخيرة كثفت مواقفها الحازمة من الدولة العبرية على غرار جهات أخرى بعد الهجوم الذي شنته البحرية الإسرائيلية في المياه الدولية على أسطول مساعدات إنسانية كان متوجها إلى قطاع غزة.

 

وكان يفترض ان يلتقي نيبل، وهو أيضا نائب رئيس جمعية الصداقة الألمانية الإسرائيلية، الذي سيبقى في ماتسمى دولة الكيان الصهيوني اربعة ايام حتى الثلاثاء، اليوم الاحد في غزة ممثلي الامم المتحدة. لكن الكيان الصهيوني منعه من دخول القطاع السبت.

 

واعرب نيبل عن "الاسف الكبير لعدم قدرة الكيان الصهيوني تفهم حتى هذه اللحظة نشاط اصدقائها الاكثر اخلاصا".

 

واشار نيبل الى ان ماتسمى دولة الاحتلال لا تملك الكثير من الوقت للتفاوض مع الفلسطينيين نظرا إلى الاحتجاجات الدولية على حصار قطاع غزة ووضع المفاوضات الحالي، وقال "انه منتصف الليل الا خمس دقائق بالنسبة الى العدو الصهيوني" التي عليها برايه ان تغتنم اي فرصة "لاحترام الوقت".

 

واشارت وزارة التنمية الالمانية الاحد الى ان حكومتها خصصت في العام 2010 مبلغ 42,5 مليون يورو للتعاون الالماني الفلسطيني، وعلى الاخص في قطاع الاشغال المائية.

انشر عبر