شريط الأخبار

الزهار: إطلاق الصواريخ لا بد أن يكون في الضفة

01:44 - 20 تشرين أول / يونيو 2010

الزهار: إطلاق الصواريخ لا بد أن يكون في الضفة

فلسطين اليوم : وكالات

قال د.محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" إن: "قطاع غزة أصبح محرراً، ويجب على أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية أن تترك يدنا لتحرير الضفة الغربية والقدس، فإطلاق الصواريخ والمقاومة لا بد أن تكون في الضفة"، متسائلاً: "هل المطلوب أن تقتصر المقاومة وإطلاق الصواريخ من قطاع غزة فقط"؟

وأكد د. الزهار بـأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس وزرائه سلام فياض والأجهزة الأمنية هي من تحارب المقاومة في الضفة الغربية، لافتاً إلى أن "حماس" لن تغير سياساتها الحالية عند فوزها في أي انتخابات مقبلة.

وجدد القيادي في "حماس" الحديث عن أن سيطرة حركته على قطاع غزة جاء لإفشال انقلاب كانت "فتح" بصدد تنفيذه، خصوصاً عبر توريد السلاح لها من إحدى الدول الخليجية عام 2007 عبر شاحنات سيطر عليها عناصر "حماس"، داعياً إلى ما أسماه "عودة الضفة إلى الشرعية في غزة".

وقال: "كنا نحكم الضفة وغزة، لكن "فتح" انقلبت وانفردت بحكم الضفة بعد أن سيطرت عليها بمساعدة الاحتلال، وعينت حكومة من دون العودة إلى المجلس التشريعي".

وحول ملف المصالحة الفلسطينية، أكد الزهار أن مختلف الأطراف الفلسطينية والعربية باتت موافقة على المبادرة التي حملها عمرو موسى خلال زيارته إلى غزة، والقاضية باتفاق الحركتين على نقاط الخلاف المتبقية، ثم مباركة مصر والجامعة العربية، وأخيرا التوقيع على ورقة المصالحة المصرية، مشيراً إلى أنه إذا سارت الأمور على النحو المتوقع، فإن بدء تنفيذ الاتفاق لن يكون بعيداً.

انشر عبر