شريط الأخبار

"ميتشل" و"مبارك" يتباحثان في سبل رفع الحصار عن غزة

01:00 - 19 كانون أول / يونيو 2010


"ميتشل" و"مبارك" يتباحثان في سبل رفع الحصار عن غزة

فلسطين اليوم- وكالات

بحث الرئيس المصري حسني مبارك السبت مع المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل مسار المفاوضات غير المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي ، في إطار زيارة إلى مصر تأتي ضمن جولته الحالية في المنطقة التي شملت الأردن والأراضي الفلسطينية وإسرائيل.

 

وقال التلفزيون المصري:"إن الاجتماع تناول سبل رفع الحصار عن قطاع غزة وتخفيف المعاناة عن الفلسطينيين في الأراضي المحتلة، فضلاً عن جهود دفع عملية التسوية السلمية من خلال المفاوضات غير المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي والسعي إلى بدء مفاوضات جادة بهدف التوصل الى حل الدولتين".

 

وأضاف، أن ميتشل أطلع الرئيس مبارك على نتائج محادثاته مع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي في ضوء ما أكده رئيس السلطة محمود عباس خلال لقائه ميتشل بشأن ضرورة استمرار الجهود الأمريكية والدولية لرفع الحصار بشكل كامل وشامل عن غزة وذلك وفقا لما ذكرته مصادر فلسطينية.

 

وحضر اللقاء وزير الخارجية أحمد أبو الغيط والسفيرة الأمريكية بالقاهرة مارجريت سكوبى ونائب المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط ديفيد هيل.

 

وكان ميتشل قد وصل إلى القاهرة صباح السبت، بعد أن بحث مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس عدة قضايا تركزت على الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة ونية إسرائيل بناء 1600 وحدة استيطانية في القدس المحتلة.

 

وطالب عباس أثناء اجتماعه في رام الله مع ميتشل من إسرائيل الرفع الكامل للحصار الذي تفرضه على قطاع غزة بعد قرار تل أبيب بتخفيفه، واصفاً هذا الحصار بأنه "عقاب جماعي" لـ1.5 مليون فلسطيني في القطاع". كما طالب عباس إسرائيل بإدخال كل الاحتياجات الضرورية الإنسانية والطبية إضافة إلى مواد البناء إلى القطاع، ونقل السلع والبضائع بين الضفة الغربية وغزة.

 

وتأتي هذه الجولة إثر زيارة قام بها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الأسبوع الماضي الى البيت الأبيض حيث استقبله الرئيس الأمريكي باراك أوباما ووعده بتقديم بمساعدة أمريكية بقيمة 400 مليون دولار للضفة الغربية وقطاع غزة.

 

وكان ميتشل قد التقى الخميس رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو على أمل إحراز تقدم يقود إلى مفاوضات مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

 

انشر عبر