شريط الأخبار

الصراع العنصري يشتعل داخل المجتمع الإسرائيلي

03:50 - 18 تموز / يونيو 2010

الصراع العنصري يشتعل داخل المجتمع الإسرائيلي

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

  يبدو أن أساس تكوين المجتمع الإسرائيلي هي العنصرية، تلك المقولة عبرت عنها بوضوح الأزمة بين اليهود الغربيين (الأشكناز) واليهود الشرقيين (السفارديم).حيث أعلن مصدر في الشرطة اليوم الجمعة، أن 35 من أرباب عائلات من اليهود الغربيين المتشددين، أمضوا ليلتهم الأولى في السجن بعد اعتقالهم لرفضهم إرسال بناتهم إلى المدرسة مع اليهود الشرقيين، على الرغم من قرار للمحكمة الإسرائيلية العليا.

 

في الوقت نفسه، من المقرر أن تنظر المحكمة اليوم الجمعة في مصير 22 من أمهات تلاميذ من الأشكيناز في المدرسة الدينية لمستوطنة عمانويل في الضفة الغربية ملاحقات للسبب نفسه، لكنهن يطالبن بإعفائهن من عقوبة السجن.

 

وقال ميكي روزنفلد الناطق باسم الشرطة الإسرائيلية، "سننتظر قرار المحكمة قبل أن نتحرك"، وأوضح أن الآباء الـ 35 الذين توجهوا إلى مقر قيادة الشرطة في القدس المحتلة مساء أمس الخميس، أوقفوا في سجن الرملة بينما تغيب أربعة آخرون.ويرفض اليهود الغربيون المتطرفون أولياء أمور الطالبات في المدرسة، أن تتعلم بناتهم في صفوف تضم فتيات من اليهود الشرقيين على الرغم من قرار المحكمة العليا، وسحبوا بناتهم من المدرسة، ومن المقرر أن يمضوا أسبوعين في السجن لأن التعليم إلزامي في إسرائيل.

 

يذكر أن الأشكيناز ينحدرون من شرق ووسط أوروبا، بينما السفارديم يهود شرقيون قادمون من بلدان الشروق الأوسط.

 

انشر عبر