شريط الأخبار

منظمة التحرير تثني على مقترحات جنبلاط الخاصة بتحسين وضع لاجئي لبنان

11:00 - 18 تموز / يونيو 2010

فلسطين اليوم-وكالات

أشاد الدكتور زكريا الأغا عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية بمقترح النائب اللبناني وليد جنبلاط الهادف لمنح اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حقوقاً مدنية، وطالب مجلس النواب اللبناني بإقرار هذه المقترحات.

وقال الأغا الذي يرأس دائرة شؤون اللاجئين في المنظمة ان مقترحات جنبلاط لتحسين وضع لاجئي لبنان تعد 'خطوة في الاتجاه الصحيح'، وأعرب عن أمله بأن تقر من قبل مجلس النواب اللبناني في جلسته المقبلة.

وأكد الأغا ان هذه المقترحات 'ستكون لها انعكاسات إيجابية على حياة اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات لبنان'.

وكان جنبلاط اقترح منح الفلسطينيين في لبنان حقوقاً مدنية فشي الضمان الاجتماعي والعمل والتعليم وتملك شقة سكنية وحقوقا عينية وعقارية، ولاقت هذه المقترحات معارضة من القوى اللبنانية المسيحية.

وعبر الأغا عن تفهم منظمة التحرير الفلسطينية لمعارضة بعض النواب اللبنانيين لمقترحات النائب جنبلاط من منطلق 'حرصهم على حماية حق اللاجئين في العودة إلى ديارهم'، لكنه أكد ان هذا المبرر 'لا يعني أن يبقى اللاجئ الفلسطينيين يعيش حياة البؤس والفقر، محروماً من حقوقه المدنية والإنسانية في العيش الكريم داخل المخيمات في لبنان'.

وأكد الأغا أن التسهيلات المطلوبة للاجئين في لبنان 'لا تتعارض مع حق العودة'، مؤكداً أنها 'داعمة لهذا الحق وتعزز من صمود اللاجئين في مواجهة كافة مشاريع التوطين'.

وأشار إلى أن اللاجئين الفلسطينيين في كل من الأردن وسورية يتمتعون بحقوق مدنية كاملة إلى جانب تمسكهم بحقهم في العودة وهذا لا يعني توطيناً ولا يلغي حق العودة.

وأكد على الموقف الفلسطيني الرسمي والشعبي الرافض للتوطين والمتمسك بحق العودة الذي نصت عليه قرارات الشرعية الدولية وعلى رأسها القرار 194، مشيراً إلى أن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان هم 'ضيوف في لبنان لحين عودتهم إلى ديارهم التي شردوا منها'.

وأعرب عن أمله في أن يثمر التحرك الذي ستشهده بيروت في 27 الجاري للمطالبة بالحقوق المدنية للفلسطينيين بمنح اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم المدنية والعيش الكريم.

 

 

 

 

انشر عبر