شريط الأخبار

ابوظبي تنهي خدمات مئات الفلسطينيين تمهيدا لإبعادهم

08:02 - 18 تشرين أول / يونيو 2010

فلسطين اليوم-القدس العربي

علمت 'القدس العربي' من مصادر مطلعة ان حكومة ابوظبي انهت خدمات معظم المدرسين الفلسطينيين الذين يحملون وثائق سفر فلسطينية صادرة من مصر وسورية ولبنان والعراق، اضافة الى حملة جوازات سفر صادرة عن السلطة الفلسطينية في رام الله، ويبلغ عدد هؤلاء حوالي 132 مدرسا من منطقة ابوظبي، و73 مدرسا من المنطقة الغربية و100 مدرس من منطقة العين.

وقالت المصادر نفسها ان حكومة ابوظبي انهت خدمات ستة اشخاص من جنسيات عربية اخرى للايحاء بان عمليات التفتيش لا تقتصر على المدرسين الفلسطينيين فقط.

وكانت حكومة ابوظبي قد انهت خدمات حوالي 350 مدرسا في العام الماضي معظمهم من حملة الوثائق الفلسطينية من ابناء قطاع غزة.

وبررت اوساط حكومة ابوظبي انهاء خدمات هؤلاء بميولهم الاسلامية، وجمعهم تبرعات مالية لصالح حركة المقاومة الاسلامية 'حماس' ولكن بعض هؤلاء 'المفتشين' اكد لـ'القدس العربي' عدم صحة هذه الاتهامات

وعلمت 'القدس العربي' ان حكومة ابوظبي تريد ابعاد جميع المدرسين اصحاب الميول الاسلامية من سلكها التعليمي، والفلسطينيين منهم على وجه الخصوص.

يذكر ان معظم حملة الوثائق هؤلاء يقيمون في امارة ابوظبي منذ ثلاثين عاما على الاقل، والبعض الآخر منهم وصل اليها قبل اعلان الاستقلال عام 1971، وانهاء خدماتهم يعني ان عليهم مغادرة الامارة قبل شهر رمضان المبارك على ابعد تقدير، ومن يتخلف سيواجه بعقوبات قد تصل الى السجن والغرامة والترحيل القسري في نهاية المطاف.

 

 

 

انشر عبر