شريط الأخبار

مسئول فلسطيني: الدعم المالي العربي للقدس=0

08:25 - 17 تموز / يونيو 2010

فلسطين اليوم-القدس العربي

اكدت مصادر فلسطينية مسؤولة لـ'القدس العربي' الاربعاء بأن الدعم المالي العربي الذي تقرر في القمة العربية التي عقدت في مدينة سرت الليبية في اذار (مارس) الماضي لدعم مدينة القدس لم يصل منه اي شيء للجانب الفلسطيني لغاية الآن.

وكانت القمة العربية الاخيرة التي انعقدت في مدينة سرت الليبية نهاية اذار الماضي قررت دعم القدس بـ 500 مليون دولار لمواجهة المخططات الاسرائيلية لتهويد المدينة ودعم صمود الاهالي فيها.

واكد المحامي احمد الرويضي مسؤول وحدة القدس في رئاسة السلطة الفلسطينية لـ'القدس العربي' الثلاثاء بأن تلك الاموال لم يصل منها اي شيء لغاية الآن، مطالبا الامانة العامة لجامعة الدول العربية الاتصال بالدول العربية لدفع حصتها من تلك الاموال المقررة لدعم المدينة المقدسة التي تتعرض لهجمة اسرائيلية شرسة لتغيير طابعها العربي والاسلامي.

واضاف الرويضي لـ'القدس العربي' قائلا 'في اللحظة التي تعمل اسرائيل على تنفيذ مخطط يستهدف المدينة بالكامل من خلال برامج استيطانية في غلاف المدينة من شمالها الى جنوبها من اجل عزل المدينة كليا عن الضفة الغربية اضافة لاستهداف البلدة القديمة من القدس وتغيير معالمها الاسلامية المسيحية واعطائها طابعا يهوديا لم يصلنا من الدعم المالي الذي تقرر في القمة العربية الاخيرة اي شيء'.

وشدد الرويضي على حاجة اهل القدس الى الدعم العربي المالي والسياسي لدعم صمودهم في مواجهة المخططات الاسرائيلية سواء التي تستهدف المنازل الفلسطينية بالقدس او من خلال الاستيطان المتواصل.

واشار الرويضي الى ان المؤسسات الرسمية الفلسطينية جهزت كل المخططات اللازمة لتلقي الدعم العربي لمدينة القدس الا ان ذلك الدعم المالي لم يصل رغم مرور عدة اشهر على اتخاذ القرار العربي الرسمي بشأنه في حين تواصل سلطات الاحتلال الاسرائيلي تهويد المدينة المقدسة. واوضح الرويضي بأن مدينة القدس بحاجة الى 50 مليون دولار شهريا لتعزيز صمود الاهالي من ناحية قطاع الاسكان والقطاع الصحي والتعليمي وغيرهما من القطاعات، واسناد المواطنين في مواجهة المخططات الاسرائيلية سواء التي تستهدف مساكنهم بحجة البناء غير المرخص او ملاحقة التجار وفرض الغرامات المالية الباهظة عليهم بهدف تهجيرهم من المدينة.

واشار الرويضي الى ان الـ 500 مليون دولار التي تقرر تقديمها لدعم مدينة القدس في القمة العربية لا تكفي الا لستة اشهر من احتياجات المدينة 'ومع هذا لم تصل تلك الاموال وما زالت حبرا على ورق'.

واضاف الرويضي قائلا 'انا اقولك بصراحة وبحكم موقعي لم يصلنا حتى اللحظة اي شيء يذكر من هذه الاموال وهناك اتصالات نحاول اجراءها مع الصناديق العربية والاسلامية ومع بنك التنمية الاسلامي وذهبنا الى جدة واتصلنا بالصناديق العربية والتقينا بها، كصندوق الاقصى وغيرها لكن لا يوجد اي شيء'.

واضاف الرويضي ' لم يصل اي شيء من الدعم المالي العربي الذي تقرر في القمة العربية الاخيرة حتى هذه اللحظة رغم ان هناك لجنة فلسطينية تم تشكيلها برئاسة الدكتور سلام فياض بمرسوم صدر عن الرئيس محمود عباس'.

واوضح الرويضي بأن لدى الجانب الفلسطيني برامج واضحة لكل احتياجات مدينة القدس وان تنفيذها معطل بسبب عدم وصول اموال الدعم العربي، منوها بان السلطة تحاول تقديم الدعم المالي لاهالي القدس ضمن امكانياتها المالية المتواضعة جدا على حد قوله.

واشار الرويضي الى ان تلك البرامج لدعم مدينة القدس تم تقديمها لجامعة الدول العربية وللصناديق العربية التي تصرف من خلالها اموال الدعم العربي الا انه 'لم يتم ايصال اي شيء يذكر من الدعم المالي العربي، لا الى السلطة الوطنية الفلسطينية، ولا للمؤسسات المقدسية او المستحقين من المواطنين المقدسيين الذين هم بحاجة لمقومات الصمود حتى يبقوا صامدين في مدينة القدس'.

وحول اذا ما كانت الدول العربية لم تحول ما عليها من التزامات مالية وفق قرارات القمة العربية الاخيرة لدعم القدس قال الرويضي 'فيما يتعلق بنا لم يصلنا اي شيء لا من بنك التنمية الاسلامي ولا من الصناديق العربية ولا من جامعة الدول العربية'، مضيفا 'وحسب المعلومات التي لدي لم يحول للصناديق العربية المسؤولة عن ايصال الاموال العربية للقدس اي شيء'.

وكشف الرويضي عن وجود اتصالات يجريها وزير الشؤون الخارجية الفلسطينية الدكتور رياض المالكي مع جامعة الدول العربية واطراف عربية اخرى لتنفيذ قرار القمة العربية بدعم القدس بـ 500 مليون دولار، مشيرا الى ان الدعم العربي ما زال في الاطار الاعلامي ولم يصل مرحلة التنفيذ.

وطالب الرويضي الامانة العامة لجامعة الدول العربية القيام بالاتصال مع الدول العربية لدفع التزاماتها المالية تجاه القدس, واضاف 'يجب ان يكون هناك تحرك تجاه هذه الدول من قبل الامانة العامة لجامعة الدول العربية وان يكون هناك تنسيق مع الطرف الفلسطيني حتى يترجم قرار الدعم العربي على ارض الواقع'.

وفيما لم تصل اموال الدعم العربي للقدس اشار الرويضي الى شروع سلطات الاحتلال ببناء 1600 وحدة استيطانية جديدة شمال المدينة المقدسة.

وكانت لجنة التخطيط والبناء الاسرائيلية أقرت الثلاثاء بناء 1600 وحدة استيطانية في مستوطنة 'رمات شلومي' شمالي القدس.

 

 

 

انشر عبر