شريط الأخبار

تقرير: الاحتلال فشل في معالجة أوضاع المستوطنين المنسحبين من غزة

01:51 - 16 تموز / يونيو 2010

تقرير: الاحتلال فشل في معالجة أوضاع المستوطنين المنسحبين من غزة

فلسطين اليوم – وكالات

كشف تقرير لحكومة الاحتلال الإسرائيلي، أن إسرائيل "فشلت" في معالجة أوضاع 8 آلاف مستوطن تم إجلاؤهم في صيف 2005 من قطاع غزة وشمال الضفة المحتلة، وما زالوا يعيشون بغالبيتهم الكبرى في منازل مؤقتة.

 

وجاء في التقرير الصادر أمس الثلاثاء بـ488 صفحة والذي ينظر في مسئوليات الحكومة الإسرائيلية حيال المستوطنين السابقين، أن "دولة إسرائيل فشلت في معالجتها أوضاع الأشخاص الذين تم إجلاؤهم".وانتقدت اللجنة التي يرأسها الياهو ماتزا القاضي السابق في المحكمة العليا عدم تدبير مساكن ثابتة لغالبية الأشخاص الذين تم إجلاؤهم، خلافا للوعود الحكومية.

 

وجاء في التقرير أن "معظم الذين تم إجلاؤهم ما زالوا يعيشون في منازل مؤقتة، ولم يبدأ بعد بناء قسم كبير من المنازل بالاسمنت"، وتابع التقرير أن "نسبة البطالة بين هؤلاء السكان أعلى بمرتين منها في باقي البلاد، والوضع الاقتصادي لبعض العائلات يتوقف على التقديمات العامة والخاصة".

 

وطريقة معالجة أوضاع مستوطني غزة السابقين قد تكون بمثابة اختبار للسلطات الإسرائيلية في حال قررت القيام بعمليات إخلاء في الضفة الغربية المحتلة في إطار اتفاق سلام مع الفلسطينيين.واتهم مجلس "يشع"، كبرى الهيئات التي تمثل المستوطنين، واضعي التقرير بالتغاضي عن العواقب السياسية للانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة الذي وصفه بأنه "خطأ".واعتبر مجلس يشع في بيان أن "كل ما أدى إليه هذا الانسحاب هو تعزيز حركة حماس" التي تسيطر على قطاع غزة.

 

وختم البيان "ليس هناك ما يدعو إلى الاعتقاد بأن أي انسحاب من منطقة تسيطر عليها إسرائيل قد يقود إلى السلام مع جيرانها".

انشر عبر