شريط الأخبار

إدارة سجن جلبوع تعاقب أسيراً تحدث عن أسطول الحرية في خطبة الجمعة

12:48 - 16 تموز / يونيو 2010

إدارة سجن جلبوع تعاقب أسيراً تحدث عن أسطول الحرية في خطبة الجمعة

فلسطين اليوم- نابلس

أفاد محامي مؤسسة التضامن الدولي لحقوق الإنسان، أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية في معتقل جلبوع عاقبت احد الأسرى لأنه تحدث عن جريمة أسطول الحرية خلال خطبة الجمعة.

وأشار أحمد البيتاوي الباحث في مؤسسة التضامن، إلى أن الأسير بلال بشارات تمت معاقبته بنقله إلى الزنازين الانفرادية لمدة اسبوع بسبب حديثه في خطبة الجمعة عن الاعتداء الإسرائيلي الذي استهدف أسطول السفن الذي وقع نهاية الشهر الماضي.

وتحدث البيتاوي عن جملة من العقوبات الأخرى طالت عددا من الأسرى في سجني جلبوع وشطة وذلك بحجج واهية، حيث تمت معاقبة الأسير علي نزال بمنعه من إرسال واستقبال الرسائل لمدة شهر، وذلك لأنه وضع خيط فوق سريره ليعلق عليه أموره الخاصة!!! .

وأضاف البيتاوي: كما قامت إدارة جلبوع بإغلاق أرقام حساب (الكنتينا) الخاصة بالأسرى: محمد دغلس وأمجد السايح ومحمد حجة ومحمود دحبور، وهو الأمر الذي حال دون تمكن الأهالي من إدخال الأموال الخاصة بأبنائهم، وطالب الأسرى بتقديم التماس للمحكمة الإسرائيلية لمعالجة هذا الموضوع.

كما قامت إدارة مصلحة السجون بمعاقبة عدد من الأسرى في سجن شطة بحجة أنها ضبطت قطعة حديد (حزء من مروحة تالفة) وذلك بحرمانهم من زيارة الأهل لمدة شهرين ومنعهم من الدراسة الجامعة لمدة ستة شهور، هذا بالإضافة إلى إغلاق غرفتهم لمدة 10 أيام ومنعهم من الخروج للفورة.

هذا ولا تزال إدارة جلبوع تمنع إدخال بقية المراوح التي كانت قد صدارتها في العام 2006، كما لا تزال إدارة السجن تمنع الأسرى ومنذ 14 شهرا من التقاط صور شخصية لهم؛ حيث يحق لكل أسير اخذ صورتين مرة كل 6 شهور.

 

 

انشر عبر