شريط الأخبار

إنتهاء حملة "حياتي أغلى" للدراجات النارية والعاقبة للمخالف

12:02 - 16 كانون أول / يونيو 2010


إنتهاء حملة "حياتي أغلى" للدراجات النارية والعاقبة للمخالف

فلسطين اليوم- غزة

أعلنت وزارة النقل والمواصلات وشرطة المرور بالحكومة الفلسطينية بغزة، عن إنتهاء حملة حياتي أغل والتي استمرت ثلاثة أسابيع.

كما كشفت الوزارة عن الإجراءات المنوي اتخاذها من قبل شرطة المرور للمخالفين من سائقي الدراجات النارية، بعد انتهاء الحملة التي انطلقت في 25/5/2010 والتي كان لها دور عظيم في توعية المواطن من خلال البوسترات الإعلامية والنشرات والإعلانات المرئية والمسموعة واللقاءات الجماهيرية التي استهدفت جميع فئات الشعب الفلسطيني مما قلل من عدد الحوادث المرورية.

وشددت الوزارة، على أنها ستتعامل مع أي دراجة نارية لاتحمل الأوراق الثبوتية من (رخصة قيادة ورخصة للمركبة) بكل حزم وسيتم مصادرتها وفق القانون وسيتم إحالة الملفات بشأن المخالفين للنائب العام.

كما سيتم مخالفة كل من يقود دراجة نارية ولا يرتدي الخوذة للسائق والراكب معاً، وتحرير مخالفات ضد كل من يقوم بتركيب حمولة زائدة مخالفة للقانون في رخصة القيادة.

وأكدت ضرورة الالتزام بالسرعة المسموح بها قانونياً ، وسيتم تحرير مخالفات لكل سائق يقوم بفك ربط السرعة المسموح بها وهي 80كم في الساعة خارج المدن، ومخالفة والتحرز على دراجة كل من لايضع لوحات تمييز على دراجته.

ودعت جميع المواطنين الذي لديهم دراجات نارية بعدم قيادتها دون(رخصة القيادة ولوحات التمييز والخوذة الواقية) للحفاظ على أرواحهم، كما طالبت الإخوة سائقي الدراجات النارية بضرورة أخذ وسائل الأمان عند قيادة الدراجة النارية وسنحاسب وبحزم وقوة جميع المخالفين وفق القانون دون تمييز.

وبينت الوزارة، شرطة المرور وبالتعاون مع دوريات السلامة على الطرق التابعة لوزارة النقل والمواصلات ستقوم بتحرير المخالفات لكل من لايلتزم بالقانون ويقوم بالتجاوز وبالتهاون بأرواح المواطنين.

انشر عبر