شريط الأخبار

خلال أيار: 40 انتهاك احتلالي في مدينة القدس المحتلة

10:23 - 14 كانون أول / يونيو 2010


خلال أيار: 40 انتهاكاً في مدينة القدس المحتلة

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

قال مركز أبحاث الأراضي ان سلطات الاحتلال اقترفت أكثر من 40 انتهاكاً في القدس خلال شهر ايار الماضي ، منها 25 اعتداءاً على الحق في السكن، حيث تضمنت 22 اقتحام ومداهمة ليلية للمساكن واعتقال أطفال من فراش نومهم، وكانت أكثر هذه المواقع تضرراً حي سلوان ،حيث نفذ فيه 14 اعتداء، كما تم إخطار منزلاً بالهدم يعود لعائلة الخطيب ويقع في البلدة القديمة، كما يحاول المستعمرون الاستيلاء على بقية مساكن وارض عائلة صلاح بعد أن تم الاستيلاء على مسكن للعائلة في نيسان 2010، ويقطن في هذه المساكن 50 فرداً في حوض طباليا - بيت صفافا.

 

و أشار أبحاث الأراضي في تقريره الشهري عن انتهاكات الاحتلال في القدس أن المستعمرين من جماعة " عير عل تلة" يحاولون الاستيلاء على مسكن المواطن عايد كستيرو والواقع في البلدة القديمة، وتتواطأ بلدية الاحتلال مع المستعمرين وتطالبه بدفع غرامات بالغة منها : ضرائب أرنونا، وتعويضات وأجور محاماة، كما وتجري مجموعة " العاد " الاستعمارية أعمال حفريات في القصور الأموية جنوب المسجد الأقصى، ولا يعرف أحداً ما هي طبيعة هذه الحفريات، حيث يحيط بموقع الحفريات خيمة سوداء.

 

وأضاف المركز أن المستعمرين يواصلون ترميم مركز الشرطة الأردنية السابق والواقع في رأس العمود بهدف تحويله إلى بؤرة استعمارية تتكون من 114 وحدة استعمارية أطلق عليها اسم " جفعات دافيد".

 

وأشار المركز أن الاحتلال الإسرائيلي يواصل إغلاق المدينة المقدسة ومنع أهالي الضفة الغربية وقطاع غزة من الوصول إلى مدينة القدس والصلاة في المسجد الأقصى، حيث يحيط بالمدينة جدار عنصري وعدداً من المعابر والحواجز الثابتة والمتنقلة، و لم يكتفي الاحتلال بتضييق الخناق على المدينة بل قام أيضاً خلال شهر أيار بإقامة أكثر من 13 حاجزاً طياراً على بوابات المسجد الأقصى وأحياء مختلفة من القدس ،كما قام بسحب هوية الشيخ محمد أبو طير وحرمانه من حق الإقامة في المدينة المقدسة وفي بلدته أم طوبا بعد الإفراج عنه من المعتقل والذي دام 3 سنوات.

انشر عبر