شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يطالب بإطلاق الخطيب وبليدي ويدين قمع الحريات بالضفة

06:26 - 14 تشرين أول / يونيو 2010

فلسطين اليوم-غزة

قال منتدى الإعلاميين الفلسطينيين إنه يتابع تواصل عمليات ملاحقة الصحفيين في محافظات الضفة الغربية المحتلة من استدعاءات أمنية واعتقالات ومحاكمات عسكرية تنبىء بصورة سوداء قاتمة للحريات الصحفية والعامة هناك .

 

وأضاف المنتدى في بيان وصل "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، إن جهاز الأمن الوقائي  أقدم صباح اليوم الاثنين 14-6-2010م على اعتقال الصحفي مصعب الخطيب مراسل قناة القدس بمحافظة طولكرم فور خروجه من مكتب النائب فتحي قرعاوي من طولكرم بعد ان أجرى معه مقابلة تلفزيونية لصالح قناة القدس حول المصالحة الفلسطينية وكان برفقته مصور وكالة بالميديا حازم بليدي .

 

وحسب بيان المنتدى، فقد قام الأمن الوقائي قبل فترة بتوقيف الخطيب في مدينة قلقيلية فور دخوله منزل الصحفي مصطفى صبري لاجراء مقابلة صحفية معه عقب الافراج عنه من سجون السلطة الفلسطينية.

 

الصحفي مصعب الخطيب-وطبقا لبيان المنتدى- متزوج واب لطفلة في عامها الثاني ويقضي والده حكما بالسجن المؤبد 29 مرة في سجون الاحتلال الاسرائيلي ، أمضى حتى الان ثماني سنوات ، وشقيقه عبد الرحمن يقضي حكما بالسجن 15 عاما وهو معتقل منذ سبع سنوات. ومنذ نحو ستة أشهر اعتقل الاحتلال في غضون أسبوع شقيقيه معاذ واحمد ويخضعان حاليا للاعتقال الاداري.

 

وسبق للخطيب ان تعرض للاستجواب لدى الأجهزة الأمنية بالسلطة أكثر من مرة، كما تم توقيفه مرات عديدة ومنعه من مواصلة عمله الصحفي .

 

كما تعرضت الأجهزة الأمنية في محافظة جنين لعدد من الصحفيين خلال الأسبوع الماضى وطلبت منهم الحصول على تصريح أمني قبل انجاز تقاريرهم الصحفية والتدخل في موادهم الاعلامية وهو ما يحدث للمرة الأولى في الأراضي الفلسطينية-وذلك حسب ما ذكره بيان منتدى الإعلاميين .

 

وفي الوقت الذي يعرب فيه منتدى الاعلاميين الفلسطينيين عن تضامنه الكامل مع الصحفيين الخطيب و بليدي فانه يطالب بالافراج الفوري والسريع عن الصحفي مصعب الخطيب و المصور حازم بليدي وموادهما الاعلامية والاعتذار لهما عما حدث واتخاذ الاجراءات الكفيلة بعدم تكرارها .

ودعا منتدى الاعلاميين رئيس الحكومة بالضفة الغربية سلام فياض الى الايعاز للأجهزة الأمنية بعدم التدخل في عمل الصحفيين كما وعد سابقا ، والعمل على تسهيل عملهم واشاعة الحريات الصحفية كما ينص القانون الفلسطيني .

 

كما دعا المؤسسات الصحفية والحقوقية الفلسطينية والعربية و الدولية خاصة اتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة صحفيون بلا حدود بالتدخل العاجل لمنع ملاحقة الصحفيين وقمع الحريات والافراج عن الصحفيين المعتقلين بالضفة الغربية .

 

وطالب المنتدى في ختام بيانه نواب المجلس التشريعي والقوى الوطنية و الاسلامية للتدخل والضغط على الاجهزة الامنية للالتزام بالقانون وعدم ملاحقة الصحفيين ووسائل الاعلام .

 

 

 

 

 

انشر عبر