شريط الأخبار

يديعوت: الغزيون لا يعلقون آمالهم على موسى بل على الأوروبيين

08:34 - 14 تشرين أول / يونيو 2010

يديعوت: الغزيون لا يعلقون آمالهم على موسى بل على الأوروبيين

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

قالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الصهيونية إن الغزيين لا يعلقون آمالاً كبيرةً على زيارة الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى الأخيرة للقطاع، وإنما هنالك آمال معلقة على الجهود الأوروبية والأمريكية"، كما زعمت الصحيفة.

وأضافت الصحيفة أن الحكومة في غزة تعتبر زيارة "موسى" انجازاً كبيراً واعترافاً ضمنياً من الدول العربية بحكومة "حماس"، بالرغم من أنها نُسِّقت مُسبقاً مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وفي سياق متصل، قال المسؤول الصهيوني السابق والذي كان موكلاً بإدارة التنسيق والارتباط مع غزة نسيم بيرس: "إن الوضع الذي نتج في أعقاب عملية "الرصاص المسكوب" (الحرب العدوانية على القطاع)، وبعد العملية ضد أسطول "الحرية"، يستلزم من "إسرائيل" دراسة سياسة الحصار على قطاع غزة".

وأضاف "لا يمكن تغيير جوهر ذلك، وبرأيي يجب توسيع معيار الحصار طالما أن سلطة "حماس" لا تعترف بـ"إسرائيل" وتواصل المساس بها".

وأكد في لقاء مع الإذاعة العبرية العامة، أنه من المهم الحفاظ على المجتمع الدولي بجانب "إسرائيل"، زاعما أن الحصار المفروض على القطاع نجح في عزل "حماس" دولياً، وخلق فوارق واضحة بين القطاع والضفة المحتلة.

انشر عبر