شريط الأخبار

الديمقراطية: زيارة موسى لغزة خطوة مهمة لكسر الصار وإنهاء الانقسام

02:17 - 13 آب / يونيو 2010

فلسطين اليوم-غزة

رحبت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، بوصول الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى إلى قطاع غزة.

 

 وعبرت، في بيان صحفي، عن غبطة أبناء الشعب الفلسطيني وقواه السياسية بهذه الخطوة التي تأتي في سياق تعزيز الجهود العربية والدولية لكسر الحصار عن قطاع غزة، والتضامن مع الشعب الفلسطيني وصموده في مواجهة إرهاب الدولة الذي تمارسه حكومة الاحتلال الإسرائيلي، ودعماً لنضاله العادل لإنهاء الاحتلال والاستيطان واستعادة مكانة القضية الفلسطينية كقضية تحرر وطني في صدارة الاهتمامات الدولية.

 

ورأت الجبهة الديمقراطية أن هذه الزيارة تؤسس لتحرك عربي ودولي واسع لإنهاء الحصار، والضغط على حكومة نتنياهو لوقف نشاطاتها الاستيطانية والتوسعية، وفضح وإدانة العربدة الإسرائيلية والتستر الأميركي على جرائم الاحتلال الإسرائيلي.

 

وطالبت الجبهة بإصدار قرار واضح من جامعة الدول العربية بإنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة، وتشكيل لجنة تحقيق في المجزرة الإسرائيلية ضد المتضامنين في أسطول الحرية، والتوجه لمجلس الأمن والأمم المتحدة لإصدار قرارات بفرض عقوبات على إسرائيل وإلزامها بالامتثال لقرارات الشرعية الدولية.

 

ورأت الجبهة بزيارة الأمين العام للجامعة العربية مناسبة هامة لاستئناف جهود المصالحة والعودة للحوار الوطني الشامل لإنهاء الانقسام المدمر واستعادة الوحدة الوطنية، كشرط رئيسي لإلحاق الهزيمة بمخططات حكومة اليمين المتطرف في إسرائيل وتجديد الدعم الدولي للحقوق الوطنية الفلسطينية على طريق إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس.

انشر عبر