شريط الأخبار

أردوغان: لا سلام ولا استقرار في المنطقة بدون كسر حصار غزة

10:18 - 11 كانون أول / يونيو 2010


أردوغان: لا سلام ولا استقرار في المنطقة بدون كسر حصار غزة

فلسطين اليوم- وكالات

أكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أنه من غير الممكن إحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط إلا بكسر الحصار الصهيوني المفروض على قطاع غزة، مطالبا الدول العربية بمزيد من المبادرات لحل تلك الأزمة الإنسانية.

 

وقال أردوغان أمس الخميس (10-6) - بحسب وكالة أنباء "الأناضول' التركية- خلال الاجتماع الثالث لوزراء خارجية منتدى التعاون التركي - العربي، والرابع للمنتدى الاقتصادي، في اسطنبول: "إن على الدول العربية أن تتخذ مزيدًا من المبادرات لحل المشكلة المتعلقة بغزة عبر الطرق الدبلوماسية، إذ لا سلام واستقرار في المنطقة دون حل أزمة غزة ، معتبرًا أن المعاناة والمآسي والأفعال غير القانونية والقرصنة تلحق الضرر بشكل جدي بكل البلدان في المنطقة.

 

وأضاف: " إن المجتمع الدولي والمنظمات الدولية تتغاضى عن الممارسات غير الإنسانية "الإسرائيلية" في فلسطين وتدعمها سرًا"، مضيفًا "لا يمكن لهذه العملية أن تستمر على هذا النحو ويجب ألا تستمر، لا يمكن للسلام والاستقرار أن يحلا وغزة تحت الحصار، لن تتنازل حكومتي أبدًا عن المبادئ التي تعتقد بها مهما قالوا لنا"، مشيرًا إلى أن مليارات الدولارات، التي يجب أن تنفق من أجل العمالة والإنتاج والشعب الفقير، تنفق على التسلح بسبب مشاكل غير حقيقية.

 

وتابع "إننا نواجه انتقادات صارمة عندما نرفع أصواتنا بشأن المشاكل، ونواجه انتقادات عندما نرفع صوتنا ضد الظلم ومعارضة أي نوع من الإرهاب وإرهاب الدولة، قائلا: "هل يجب أن نبقى صامتين ضد الهجمات على السفن، التي انطلقت من تركيا، تحمل ناشطين من 32 دولة يقلون مواد إغاثة فقط، أعليّ أن أقفل عيني ضد جريمة في المياه الدولية،  أعلينا أن نبقى صامتين ضد الممارسات غير الإنسانية في فلسطين؟ ألن يكون ذلك تأييداً لإرهاب الدولة وتحملاً للممارسات غير القانونية؟".

 

انشر عبر