شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: العقوبات ضد إيران ستفشل أمام إرادة قيادتها وشعبها

04:24 - 09 تموز / يونيو 2010

الجهاد الإسلامي: العقوبات ضد إيران ستفشل أمام إرادة قيادتها وشعبها

فلسطين اليوم- وكالات

 أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن اعتزام مجلس الأمن الدولي تشديد العقوبات على الجمهورية الإسلامية في إيران، سيفشل أمام إرادة قيادتها الحكيمة وشعبها العظيم.

 

وأشار داوود شهاب المتحدث الرسمي باسم حركة الجهاد الإسلامي في تصريحات لوكالة أنباء فارس الإيرانية :" إن إقرار مجلس الأمن الدولي تشديد العقوبات على إيران، يعكس سياسة الاستقواء التي تمارس من قبل المجتمع الدولي الذي تقوده أمريكا في محاولةٍ لفرض الهيمنة على الشعوب التي تنشد التطور والتقدم".

 

واعتبر شهاب أن ما خُطط لتمريره في مجلس الأمن الدولي فيه خدمة للكيان الصهيوني في المقام الأول والأخير وانصياع لإرادته الشريرة لاسيما وأن إيران لم ترتكب أي مخالفة للقوانين الدولية والأعراف الأخلاقية والإنسانية، مشيراً إلى أن تداعي المجلس ينصب أساساً على مزاعم وهواجس أمريكية مضللة، لا تمت للواقع بصلة.

 

وبيَّن المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي أن الإصرار على فرض حصار على الجمهورية الإسلامية، يدلل على أن قيادتها وشعبها يرفضون الوصاية من أحد، ويريدون امتلاك أسباب القوة والمنعة، وتحقيق الازدهار لبلدهم بحيث ينعكس على جيرانهم ومنطقتهم.

 

وأعلن شهاب تضامن الشعب الفلسطيني بكافة أطيافه مع إيران المسلمة، قائلاً:" رغم الحصار الظالم الذي يلف فلسطين، إلا أننا نقول لإخواننا في الجمهورية الإسلامية الذين يحملون همَّ قضيتنا العادلة ويعيشون تفاصيل ألمنا ومعاناتنا دون أن تمنعهم تهديدات الغرب والتلويح بالعقوبات: نحن معكم بدعائنا وقلوبنا وجهادنا".

 

وشدد على أن إيران مصممةٌ على تحقيق نهضة تكنولوجية رائدة في كافة المجالات العلمية، بما يضمن أن يحقق لها ازدهاراً تكون بموجبه قوةً لها وزنها عالمياً، ولها القدرة على حماية أرضها وشعبها وعمقها الإسلامي.

 

انشر عبر