شريط الأخبار

الزهار: بقدر ما تحترم أمريكا حقوق الإنسان بقدر ما تقترب من حماس

03:20 - 09 حزيران / يونيو 2010

الزهار: بقدر ما تحترم أمريكا حقوق الإنسان بقدر ما تقترب من حماس

فلسطين اليوم: غزة

أكد الدكتور الزهار أن مشروع حركة حماس هو مشروع إصلاحي وليس مشروع فساد كما يقوده البعض من أبناء جلدتنا، مشيرا إلى أن هناك صحوة إسلامية تعود جذورها إلى عهد الرسول صلى الله عليه وسلم.

وأوضح الزهار في كلمة له خلال ندوة نظمتها هيئة التوجيه السياسي والمعنوي التابعة لوزارة الداخلية في حكومة غزة بعنوان "التطورات السياسية على الساحة الفلسطينية" لمئات عناصر الأجهزة الأمنية في مقر نادي الصداقة الرياضي بمدينة غزة. أوضح أن هدفنا طرد الاحتلال في الضفة وغزة في هذه المرحلة، مبينًا أن برنامج المقاومة ليس العمل المسلح فقط وإنما هو آلية من برنامج المقاومة.

وشدد الزهار على أن حماس ستأخذ نصيب الأسد في الضفة الغربية، مؤكدًا أن الحكومة والحركة ذاهبة حاليا إلى مصالحة اجتماعية وعائلية من أجل حرمة الدم الفلسطيني.

وثمن موقف تركيا، مبينا أنه كان يتوقع أن يحاصر الاحتلال أسطول الحرية لعدة أيام ثم انسحاب المتضامنين، مشيرا إلى أن هجوم الكيان الإسرائيلي كان له نتائج وخيمة.

ولفت إلى ان منيب المصري قدم ورقة إلى حركة حماس حولتها إلى اتفاقية، مؤكدًا على إصرار حركة حماس للوصول إلى مصالحة حقيقية تحافظ على الثوابت الفلسطينية.

وانتقد الزهار التعاطي الأمريكي مع ملفات الشرق الأوسط وخاصة القضية الفلسطينية، مؤكدًا انه بقدر ما تحترم أمريكا حقوق الإنسان بقدر ما تقترب من حماس.

انشر عبر