شريط الأخبار

سفير أمريكي سابق يؤيد التحدث بشكل مباشر مع حزب الله اللبناني..

08:08 - 09 حزيران / يونيو 2010

سفير أمريكي سابق يؤيد التحدث بشكل مباشر مع حزب الله اللبناني..

فلسطين اليوم- وكالات

قال الدبلوماسي الأمريكي السابق ريان كروكر الثلاثاء انه ينبغي للولايات المتحدة أن تتحدث بشكل مباشر إلي حزب الله اللبناني. لكن مسؤولين أمريكيين حاليين أكدوا رفضهم التعامل مع الحزب التي تعتبرها واشنطن منظمة إرهابية.

 

واقترح كروكر -الذي كان سفيرا للولايات المتحدة في بغداد من 2007 الي 2009 - انه ينبغي لواشنطن ان تتعامل مع حزب الله بنفس الطريقة التي تعامل بها الامريكيون مع بعض "المتمردين" السنة السابقين في العراق. وكانت النتيجة أنهم تحولوا ضد القاعدة وساعدوا في وقف تيار الصراع الطائفي.

 

وقال كروكر اثناء جلسة استماع للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي: "شيء تعلمته في العراق هو ان التواصل يمكن ان يكون مفيدا للغاية في انهاء تمرد."

 

واضاف قائلا "لا يمكننا تغيير افكار خصمنا اذا لم نتحدث اليه... حزب الله جزء من الطيف السياسي اللبناني وينبغي ان نتعامل معه بشكل مباشر."

 

ويأتي اقتراح كروكر في اعقاب تعليقات صدرت مؤخرا عن جون برينان المسؤول بالبيت الابض بأن ادارة اوباما تريد تعزيز "العناصر المعتدلة" في حزب الله.

 

لكن مسؤولين بوزارة الخارجية الامريكية حضروا جلسة الاستماع التي عقدت يوم الثلاثاء نفوا حدوث تغيير في السياسة الامريكية. وقال دانيل بنجامين منسق شؤون مكافحة الارهاب بالوزارة "نحن لا نعتقد ... انه يوجد أي مجال الان للتعامل مع حزب الله."

 

وقال جيفري فلتمان مساعد وزيرة الخارجية الامريكية لشؤون الشرق الادنى "لا أتوقع ان تتغير تلك السياسة."

 

واضاف أن واشنطن قد تعيد التفكير في سياستها اذا توقف حزب الله عن الاحتفاظ بميليشيا وتخلى عن الانشطة "الارهابية" وتطور ليصبح جزءا "عاديا" من النسيج السياسي في لبنان.

انشر عبر