شريط الأخبار

طواقم مشتركة من البلدية والضريبة تداهم أحياء بلدة سلوان

07:20 - 08 حزيران / يونيو 2010

طواقم مشتركة من البلدية والضريبة تداهم أحياء بلدة سلوان

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

داهمت عناصر من افراد الشرطة وطواقم مشتركة من البلدية والضريبة أحياء بلدة سلوان، وقامت بنصب الحواجز في كافة شوارع البلدة وحررت هويات المواطنين وفحصت سياراتهم، وخلال ذلك اندلعت مواجهات ومشادات بين السكان وافراد الشرطة.

 

واعرب الاهالي عن استغرابهم من عملية المداهمة التي تأتي بعد يوم من عملية تصوير لمنازل السكان وشن حملات اعتقال طالت الصغار والكبار.

من جهته حذر مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية من عمليات هدم واسعة ووشيكة لمنازل المواطنين في بلدة سلوان تشمل جميع أحياء البلدة ولا تقتصر على حي البستان فقط.

 

وقال تقرير للمركز صدر إن ما رصدته وحدة البحث والتوثيق من وقائع على الأرض في غضون اليومين الماضيين يشير إلى أن بلدية الاحتلال في القدس وبقرار من الحكومة الإسرائيلية قررت تنفيذ مخططها المتعلق بهدم منازل المواطنين في حي البستان والعباسية ومناطق أخرى في البلد، مشيرا بهذا الشأن إلى ما قامت به طواقم مشتركة من الشرطة الإسرائيلية والبلدية أمس الأثنين وتواصلت اليوم الثلاثاء أيضا بعمليات تصوير فوتوغرافية وبالفيديو لكافة منازل المواطنين في حي البستان والعباسية شملت أيضا مداخل ومخارج ومحاور الطرق المؤدية إلى هذه المنازل.

 

 وبالتزامن مع ذلك واصلت شرطة الاحتلال حملات الدهم لمنازل المواطنين في البلدة واعتقال العشرات منهم حتى وصل عدد المعتقلين حتى الآن إلى أكثر من 60 معتقلا من مختلف الاعمار في غضون ال 45 يوما الماضية، وفق ما أفاد به الحاج فخري أبو دياب رئيس لجنة الدفاع عن المنازل المهددة بالهدم في حي البستان، في حين يرتفع عدد المعتقلين إلى اكثر من 120 معتقلا منذ مطلع العام الحالي جزء كبير منهم من الأطفال والقاصرين، وحتى طاعنين في السن، تعرضوا جميعا لأعمال تنكيل وسوء معاملة، وأخضع بعضهم للإقامة المنزلية، بينما صدرت أوامر إبعاد للبعض الآخر عن مساكنهم.

 

انشر عبر