شريط الأخبار

منتدى شارك يدعو هنية وحماد لمحاسبة عناصر من الأمن الداخلي

04:13 - 08 تموز / يونيو 2010

منتدى شارك يدعو هنية وحماد لمحاسبة عناصر من الأمن الداخلي

فلسطين اليوم : غزة

وجه منتدى شارك الشبابي في فلسطين رسالة إلى كلٍ من رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة إسماعيل هنية، ووزير داخليته فتحي حماد طالبهما فيها بإعادة الأجهزة والمعدات التي صادرها عناصر من جهاز الأمن الداخلي من المقر الرئيس في مدينة غزة.

وعبر المنتدى عن عميق استهجانه وصدمته لما تعرض له من عمليات مضايقة ومصادرة لأجهزة الحاسوب الخاصة بعمله، مؤكداً أن له دوراً ريادياً وتنموياً في العمل الشبابي كإحدى أكبر المؤسسات الشبابية الفاعلة في فلسطين وفي الوطن العربي.

وشدد المنتدى على أنه سعى على الدوام نحو تطوير وتنمية قدرات الشباب الفلسطيني وتمكينهم نحو قضاياهم الوطنية والمجتمعية والمهارية في ظل الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة، مشيراً إلى الشراكات الواسعة التي بناها مع العديد من المؤسسات الحكومية والأهلية والدولية، وحجم المشاريع التي ينفذها المنتدى مع الالآف من الأطفال والشباب في قطاعات الإرشاد الوظيفي والأكاديمي، وتأهيل الخريجين لسوق العمل، وتشغيلهم، والمشاركة الشبابية الفاعلة في الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية، بالإضافة الى برامج ومشاريع الدعم النفسي والاجتماعي والمساندة التعليمية والأنشطة الترفيهية للأطفال.

وطالبت الرسالة – هنية وحماد كونهما يمثلان أعلى سلطة تنفيذية في قطاع غزة - بالعمل على تعزيز سيادة القانون تجاه قضية منتدى شارك الشبابي، داعية إلى توفير الحماية القانونية، وحرية العمل المؤسسي والشعبي في قطاع غزة.

كما ودعت إلى وقف كل أشكال الانتهاكات، بما فيها اقتحام مقار المؤسسات، والتهديد باستخدام القوة، وتوقيف واعتقال الناشطين في الحملات الشبابية والأهلية والشعبية.

ودعت كذلك بمحاسبة العناصر التي أقدمت على هذا التهجم، والعناصر المنفلتة التي تهدد الأمن والسلم الأهليين، وعمل الإجراءات اللازمة لإعادة الاعتبار لكرامة وسمعة منتدى شارك ولموظفيه ومتطوعيه التي تأثرت بفعل هذا الهجوم.

انشر عبر