شريط الأخبار

أسير يتعرض لصدمة نفسية حادة وحالته في تدهور مستمر

12:00 - 08 كانون أول / يونيو 2010


أسير يتعرض لصدمة نفسية حادة وحالته في تدهور مستمر

فلسطين اليوم- غزة

أفادت اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسرى اليوم الثلاثاء، أن الأسير حماد مسلم موسى أبوعمرة من مدينة دير البلح وسط قطاع غزة يعانى من أعراض صدمة نفسية قاسية نتيجة الضغوط النفسية التي يتعرض لها في سجون الاحتلال ، وبدأ يعانى من نوبات صراخ خلال الليل، وعدم مقدرة على النوم .

وأوضح رياض الأشقر المدير الإعلامي باللجنة العليا، أن الأسير" أبوعمرة " اعتقل في 21/5/2003 ، على متن سفينة كانت قادمة من لبنان و متوجهة إلى فلسطين، واتهمه الاحتلال بتهريب مواد قتالية إلى غزة، وحكم عليه الاحتلال بالسجن لمدة 6 سنوات أمضاها كاملة ، وكان من المفترض أن يطلق سراحه في منتصف فبراير من العام الماضي 2009 ، وبالفعل قام الاحتلال بإنهاء إجراءات الإفراج عنه بشكل اعتيادي ، وما أن وصل الأسير إلى معبر بيت حانون من الجانب الإسرائيلى، حتى تم إعادته إلى السجن مرة أخرى عبر سيارة تابعة للمخابرات الإسرائيلية ، وأبلغته إدارة مصلحة السجون أنه قيد الاعتقال المفتوح تحت قانون المقاتل الغير شرعي إلى أن يتم إبعاده عن خارج الوطن ، وتم تبليغ الصليب الأحمر بهذا القرار .

 

وأضاف الأشقر بان الأسير "أبوعمرة " متزوج ولديه عدد من الأبناء ويتواجدون الآن على الأراضى اللبنانية ، حيث كان هو أيضاً يعيش في المخيمات الفلسطينية في لبنان قبل اعتقاله ، وهو يملك رقم وطني "رقم هوية" ، ويتحجج الاحتلال بأنه لا يملك هوية فلسطينية علماً أن أهله يتواجدون في القطاع . 

 

وكشف الأشقر أن الظروف القاسية التي تعرض لها الأسير أبوعمرة ، وعدم إطلاق سراحه بعد انتهاء فترة محكوميته البالغة 6 سنوات منذ عام ونصف ، وتهدديه بالإبعاد ، وعزله في ظرف قاسية في سجن بئر السبع وقبله سجن رامون ، أدت إلى أصابه الأسير بصدمة نفسية عنيفة ، تسببت بحالات هلوسة لدى الأسير ، وحالات فزع خلال الليل وصراخ حاد ، ولم تبدى إدارة السجون اى اهتمام لحالته السيئة ، مما يهدد بتدهور حاله الأسير أكثر .

 

وناشدت اللجنة العليا المنظمات الإنسانية التدخل للضغط على الاحتلال الطلاق سراح الأسير ابوعمرة "قبل أن تتدهور إلى حد فقدانه الأهلية ، وخاصة انه لا يوجد مبرر قانون لاستمرار اعتقاله ، حيث أنهى فترة محكوميته منذ عام ونصف.

 

 

 

انشر عبر