شريط الأخبار

الشهيد "بيلجين" الذي فدى بروحه الشيخ رائد صلاح

11:12 - 07 تموز / يونيو 2010

الشهيد "بيلجين" الذي فدى بروحه الشيخ رائد صلاح

فلسطين اليوم: وكالات

نشرت وسائل الإعلام التركية، صوراً عدة للشهداء الأتراك الذين أرتقوا خلال الهجمة الإسرائيلية على "أسطول الحرية" والذي كان متوجهاً إلى قطاع غزة يوم الاثنين 31-5-2010، لإيصال مساعدات غذائية إلى غزة، التي تقبع في حصار مرير منذ ما يقارب 4 سنوات.

 

وقد حظت صورة الشهيد التركي "إبراهيم بيلجين" اهتماماً واسعاً من قبل وسائل الإعلام والجمهور العربي والتركي، كونه الرجل الذي اشتبهوا فيه جنود البحرية الاسرائيلية أنه الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، حيث أطلق جنود البحرية الرصاص على الشهيد "بيلجين"، ما أدى إلى مقتله، بعد صراعه في غرفة الموت السريري الذي مكث فيها ثلاثة أيام من بعد المجزرة الاسرائيلية.

 

وعقب وضوح الصورة لدى قادة اسرائيل، واكتشافهم أن الهدف المقصود لم يكن الشيخ رائد صلاح، حاولوا محاكمة الأخير بعد اعتقاله وجميع المتضامنين على متن السفينة، إلا أن التدخل التركي بإنقاذ حياة المتضامنين المعتقلين، أرغم اسرائيل على الإفراج عن جميع المعتقلين لديها من أسطول الحرية، بمن فيهم الشيخ رائد صلاح ووفد من لجنة المتابعة .

 

والشهيد "بيلجين" هو مهندس كهربائي من مدينة سيرت التركية، وعضو غرفة مهندسي الكهرباء في تركيا، ومتزوج ولديه 6 أطفال.

 

انشر عبر