شريط الأخبار

هيئة علماء القدس: المشكلة الرئيسية ليست في حصار غزة

03:51 - 07 حزيران / يونيو 2010

هيئة علماء القدس: المشكلة الرئيسية ليست في حصار غزة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكدت هيئة العلماء والدعاة في القدس المحتلة اليوم الاثنين 'أن المشكلة الرئيسة ليست في الحصار المفروض على غزة – وهي جزء من فلسطين- بل في الوجود الفيزيائي للاحتلال الذي مازال يفرض نفسه بالقوة المسلحة على جسد الجغرافيا العربية المستباحة'.

 

وجاء في بيان للهيئة وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، أنه 'لو لم يكن هذا الاحتلال، لما كان هناك حصار، ولما كان هناك قتل'.

 

وطالبت الهيئة، في بيانها، بالبحث 'عن حل عادل للمسألة الرئيسة وهي قضية فلسطين، قضية الإنسان الفلسطيني المهجر في العالم العربي والداخل الفلسطيني والشتات'. وقالت إن الفرصة مواتية، بعد أن عادت فلسطين قضية عربية إسلامية إنسانية، وليست قضية الفلسطينيين وحدهم.

 

وأضاف البيان: 'إن قضية فلسطين قضية إنسانية بامتياز تهم الفلسطينيين والعرب والمسلمين وأحرار العالم على مستوى الكون، وعلينا أن نعيدها إلى مربعها الأول، فإن الاحتلال قد نزل عن الشجرة العالية، ويجب أن يصل إلى الأرض، طال الزمان أو قصر'.

 

وأوضح البيان 'أن الخامس من حزيران، ذكرى احتلال فلسطين التاريخية الثالثة والأربعين، مرّ مروراً عادياً، كما لو كان يوماً عادياً كغيره من الأيام، وطغت عليه الجريمة النكراء التي قام بها القرصان الدولي المسمى 'إسرائيل'، والتي قُتل فيها وجرح العشرات من المشاركين في أسطول الحرية'.

 

وأكد البيان 'أن هذه الجريمة، التي نفذتها النخب العسكرية في جيش الاحتلال الإسرائيلي، سواء البحرية أو الجوية ما كانت لتحصل لو لم يسكت العرب عن جريمة احتلال أرض فلسطين بالكامل، مع أن هناك أكثر من عشر انقلابات وثورات قد قامت في الوطن العربي من أجل تحرير فلسطين، كما كانت تذيع في بيانها الأول'.

 

انشر عبر