شريط الأخبار

بايدن: نناقش وسائل جديدة للتعامل مع أوضاع غزة

03:49 - 07 تموز / يونيو 2010

بايدن: نناقش وسائل جديدة للتعامل مع أوضاع غزة

فلسطين اليوم: ا ف ب

أكد نائب الرئيس الأميركي جو بايدن بعد محادثات الاثنين في شرم الشيخ ان واشنطن "تتشاور عن كثب مع مصر وشركائها الاخرين في وسائل جديدة للتعامل مع الوضع الانساني والاقتصادي والامني والسياسي في غزة".

 

وقال بايدن في بيان وزع على الصحافيين بعد المحادثات انه والرئيس المصري "أكدا مجددا التزامها بالتوصل إلى سلام شامل في المنطقة" داعيا إلى انتقال الفلسطينيين والاسرائيليين إلى "مفاوضات مباشرة في أسرع وقت ممكن".

 

واعتبر "ان الوضع القائم لا يمكن ان يستمر بالنسبة لكل الأطراف ومن الحيوي تحقيق تقدم في محادثات التقارب بين الإسرائيليين والفلسطينيين لتمكين الطرفين من الانتقال إلى مفاوضات مباشرة في أسرع وقت ممكن".

 

واعتبر ان "الوضع القائم لا يمكن ان يستمر بالنسبة لكل الأطراف".

وتابع انه "لامر حيوي ان يتم تحقيق تقدم في محادثات التقارب بين الاسرائيليين والفلسطينيين لتمكين الطرفين من الانتقال في أسرع وقت ممكن إلى مفاوضات مباشرة تكون نتيجتها إنهاء الاحتلال الذي بدأ في العام 1967 والتوصل إلى حل للنزاع على أساس إقامة دولتين وتتيح لإسرائيل ولدولة فلسطينية العيش في سلام وامن".

 

وتعتبر زيارة بايدن لمصر، الأولى التي يقوم بها مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية للشرق الأوسط منذ الهجوم الإسرائيلي على "أسطول الحرية" في 31 أيار (مايو) الذي أوقع تسعة قتلى جميعهم أتراك.

 

وأوضح نائب الرئيس الأميركي ان محادثاته مع مبارك تطرقت كذلك إلى "قلقنا الكبير إزاء برنامج إيران النووي"، مشيرا إلى ان الولايات المتحدة "تتوقع ان ترى قريبا جدا تطورات في مجلس الأمن لمحاسبة إيران" في إشارة إلى فرض عقوبات جديدة على طهران.

 

وشدد على انه "إضافة إلى قلقنا بشأن برنامج إيران النووي، فإننا نظل قلقون من نشاطاتها الرامية إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة بما في ذلك دعمها لحزب الله ولحماس".

انشر عبر