شريط الأخبار

العرب يقاطعونها.. بدء جلسة للكنيست من أجل النائبة زعبي

10:26 - 07 تموز / يونيو 2010

العرب يقاطعونها.. بدء جلسة للكنيست من أجل النائبة زعبي

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

بدأت صباح اليوم الإثنين، لجنة الكنيست مناقشة اقتراح قانون يتضمن سحب الحقوق البرلمانية من النائبة حنين زعبي، من التجمع الوطني الديمقراطي، في أعقاب مشاركتها في "أسطول الحرية"، في ظل قرار الكتل العربية مقاطعة الجلسة.

 

وجاء أن الكتل العربية قررت مقاطعة جلسة الكنيست التي ستبحث سحب الحقوق البرلمانية من النائبة زعبي، بيد أن النائب دوف حنين من الجبهة الديمقراطية يشارك في الجلسة.

 

وقال رئيس كتلة التجمع البرلمانية، النائب د. جمال زحالقة، إنه كان من المقرر أن تنعقد اللجنة لبحث زيارة النواب العرب للجماهيرية الليبية، إلا أن رئيس اللجنة ياريف ليفين (ليكود) قرر تخصيص الجلسة لسحب حقوق النائبة زعبي بناءً لإقتراح عضو الكنيست المتطرف ميخائيل بن اري وبمشاركة ممثل للمستشار القضائي للحكومة، وأضاف أن النواب العرب قرروا مقاطعة الجلسة.

 

وفي وقت سابق من يوم أمس الأحد، قررت اللجنة الوزارية لشؤون التشريع، إحالة مشروع قانون تنحية عضو كنيست من منصبه أو المعروف بـ"قانون حنين زعبي" إلى كتل الإئتلاف الحكومي.

 

وأوضح النائب زحالقة في هذا السياق أنه وفق الإتفاقية الإئتلافية فإن تغيير أي قانون أساس من قبل الإئتلاف الحكومي يتطلب تأييد كتل الإئتلاف لمشروع القانون بالإجماع. ومن المقرر أن تبحث الكتل الإئتلافية، الاثنين، مشروع القانون وفي حال أجمعت على دعمه فإن ذلك يعني أنه سيمر التصويت في الكنيست.

 

وبحسب اقتراح القانون، الذي بادر إليه عضو الكنيست داني دنون ("ليكود")، تستطيع الكنيست بغالبية 80 عضوا إقالة عضو كنيست في حال "كان مشاركا في دعم الكفاح المسلح لدولة عدو أو منظمة إرهابية ضد إسرائيل، أو في التحريض على العنصرية، أو نفي وجود إسرائيل كدولة يهودية ديمقراطية".

 

وفي سياق ذي صلة، كشفت القناة الإسرائيلية الثانية مساء أمس، الأحد، عن اعتقال الشرطة لإسرائيلي بشبهة السعي لقتل النائبة زعبي.

 

وذكرت القناة الثانية أن الشرطة اعتقلت صاحب بقالة من مركز البلاد بعد أن أعلن في صفحته على موقع "فيسبوك" أن "كل من يقتل عضو الكنيست حنين زعبي سيحصل على مشتريات مجاناً من البقالة لمدى الحياة".

 

وأضافت أن الشرطة قررت اعتقال المواطن المذكور، إذ تلقت في الأيام الأخيرة نحو 50 انذاراً محدداً عن جهات تعتزم التعرض للنائبة زعبي.

انشر عبر