شريط الأخبار

إعلاميو غزة ينتصرون لمتضامني وصحفيي "أسطول الحرية"

02:30 - 05 تشرين أول / يونيو 2010

إعلاميو غزة ينتصرون لمتضامني وصحفيي "أسطول الحرية"

فلسطين اليوم- غزة

شارك إعلاميون ومندوبو الوسائل الإعلامية المحلية والعربية والدولية بغزة في يوم تضامني مع المتضامنين والصحفيين الذين كانوا على متن أسطول الحرية الذي هاجمته القراصنة الصهاينة فجر الاثنين الماضي.

وقد جاءت هذه الوقفة بدعوة من المكتب الإعلامي الحكومي بغزة، تضامناً مع أبطال أسطول الحرية, وتقديراً لدورهم الكبير, وذلك ظهر اليوم في ميناء غزة.

وقد ثمن الدكتور حسن أبو حشيش مدير المكتب الإعلامي دور الوفود الإعلامية المصاحبة لهم, مشيداً بدور الإعلام في تغطية حدث الهجوم على الأسطول.

واعتبر أبو حشيش أن الوسائل الإعلامية كان لها دور وسبب مباشر في هزيمة الرواية الصهيونية المفبركة حول أسطول الحرية، فيما تمكن الإعلام الفلسطيني من نقل حقيقتها.

كما دعا محمد كايا رئيس هيئة الإغاثة التركية في غزة، إلى عدم ترك ماحدث لأسطول الحرية، والاهتمام بالحدث، مطالباً بسرعة رفع الحصار عن غزة والاستمرار في تسيير السفن.

وقد أعلن كايا عن الاستعداد لتسيير القوافل من جديد لغزة، والتواصل بشكل أكبر مع الشعب الفلسطيني بشكل أكبر، مشدداً على أن تركيا لن تترك غزة وستبقى داعمة لها.

وعبر الهاتف تحدث الصحفي عباس ناصر الذي كان على متن الأسطول عما حدث لهم أثناء الهجوم على غزة، وتداعيات الإعتداء على الأسطول، مشدداً على استمرار النضال والزحف نحو فلسطين من أجل رفع الحصار عن غزة، وثمن دور الإعلاميين في نقل الحقائق. 

 

انشر عبر