شريط الأخبار

وزراء الخارجية العرب يطالبون مجلس الأمن باستصدار قرار ينهي حصار غزة

08:54 - 03 حزيران / يونيو 2010

وزراء الخارجية العرب يطالبون مجلس الأمن باستصدار قرار ينهي حصار غزة

فلسطين اليوم- وكالات

أكد وزراء الخارجية العرب خلال اجتماعهم في القاهرة ضرورة رفع الحصار عن غزة، وطرحوا تساؤلات عن دور الامم المتحدة إزاء الاعتداء الإسرائيلي على أسطول الحرية.

 

كما قرر الوزراء في ختام اجتماع طارئ  في القاهرة استمر الى ما بعد منتصف ليل الاربعاء الخميس كسر الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع عزة ب"شتى الوسائل"، بحسب ما اعلن الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى.

 

وقال موسى في مؤءتمر صحفي عقده بعد الاجتماع الذي استغرق اكثر من خمس ساعات ان المطالبة برفع الحصار وعدم قبوله وضرورة تحديه وكسره بشتى السبل".

 

واشاد الوزراء بالقرار الذي اتخذته مصر امس الثلاثاء بفتح معبر رفح الى اجل غير مسمى.

 

وكان هذا الاجتماع الطارئ تقرر لبحث الاجراءات "الجماعية" التي ستتخذها الدول العربية بعد اعتداء كيان الاحتلال الاسرائيلي الدامي على "اسطول الحرية" الاثنين الذي اوقع تسعة قتلى.

 

واكد موسى ان الوزراء قرروا كذلك "تكليف المجموعة العربية في الامم المتحدة، ولبنان باعتباره العضو العربي الحالي في مجلس الامن، بطلب عقد اجتماع لمجلس الامن لاصدار قرار يلزم كيان الاحتلال برفع الحصار فورا عن قطاع غزة".

 

كما قرر الوزراء، حسب الامين العام للجامعة، اتخاذ مجموعة من الاجراءات القانونية والقضائية لملاحقة المسؤولين الاسرائيليين عن هذا الاعتداء امام هيئات قضائية دولية.

 

واكد الوزراء "الالتزام" بالقرار الصادر عن القمة العربية التي عقدت في سرت في اذار/ مارس الماضي والذي ينص على "وقف كافة اشكال التطبيع بين الدول العربية واسرائيل".

 

الى ذلك اكد موسى مجددا "اننا لا نشعر ان اسرائيل تتعاون او لديها النية للتعاون مع جهود التسوية التي تقوم بها الامم المتحدة مضيفا ان العرب يستعدون "لرفع النزاع برمته الى مجلس الامن".

 

 

انشر عبر