شريط الأخبار

البرلمان التركي يطالب تل أبيب بالاعتذار ودفع تعويضات ورفع الحصار عن غزة

11:57 - 02 تموز / يونيو 2010

البرلمان التركي يدعو الحكومة لاتخاذ قرارات فعالة ضد تل أبيب

فلسطين اليوم - وكالات

ناقشت القمة الأمنية التركية التي عقدت الأربعاء، برئاسة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الخطوات الواجب اتخاذها إزاء الاحتلال الإسرائيلي بعد عدوانه على أسطول الحرية.

 

وطالب البرلمان التركي بالإجماع الحكومة باتخاذ إجراءات فاعلة ضد تل أبيب، كما طالب بتشكيل لجنة دولية للتحقيق في العدوان ومعاقبة الجناة.

 

وشدد البرلمان التركي على ضرورة رفع الحصار عن غزة كمرحلة أولى لإعادة العلاقات إلى طبيعتها.

 

وتأتي هذه التطورات في ظل استمرار الاحتجاجات في تركيا على ضد دولة الاحتلال، حيث حاصر محتجون مقر إقامة سفير الكيان في أنقرة.

 

واستشهد نحو 20 متضامنا دوليا وجرح العشرات في المجزرة الإسرائيلية بأسطول الحرية خلال توجهه إلى شواطئ غزة لنقل مساعدات إنسانية لأهالي القطاع.

 

من جهته، قال وزير الخارجية أحمد داود أوغلو في مؤتمر صحفي في أنقرة إثر عودته من الولايات المتحدة "مستقبل العلاقات مع إسرائيل يعتمد على موقف إسرائيل" مطالبا اياها برفع الحصار عن غزة والإفراج عن المعتقلين الأتراك.

 

وقال أوغلو انه تم التعرف على 3 أتراك من بين الشهداء الذين سقطوا في المجزرة الإسرائيلية.

 

وکان يتحدث في الوقت الذي استعدت فيه البحرية الإسرائيلية لاعتراض سفينة مساعدات أخرى وهي السفينة ريتشل کوري التي يتوقع ان تصل الى النقطة التي شهدت اعتراض القافلة مساء الجمعة أو صباح السبت.

 

وتحدث أوغلو مع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري کلينتون الثلاثاء لبحث الأزمة الدبلوماسية وکان يزور نيويورك لحضور اجتماع لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة دعت لعقده ترکيا لإصدار قرار يندد بالأعمال الإسرائيلية.

 

وتنتظر ترکيا عودة مئات الناشطين من الكيان الإسرائيلي بعد إرسال طائرات مدنية وعسکرية لنقلهم.

 

وقال أوغلو "أبلغت کلينتون هاتفيا أننا سنعيد النظر في کل العلاقات مع إسرائيل إذا لم يفرج عن مواطنينا خلال 24 ساعة أي بحلول هذه الليلة" لکنه أشار إلى أن اثنين منهم أصيبا بجروح شديدة تمنعهما من السفر.

 

ودعا الوزير التركي الأمم المتحدة إلى التحقيق في الحادث وانتقد بشدة احتمالات إجراء تحقيق إسرائيلي، وقال "نحن نريد تحقيقا تفصيليا تجريه الأمم المتحدة في أعمال إسرائيل المارقة".

 

وأضاف متسائلا "ما الذي يمکن توقعه من تحقيق تجريه دولة في وضع المتهم جنائيا ؟ أنها أفعال إسرائيل التي تحتاج إلى التحقيق فيها".

 

و طالب البرلمان التركي أن تقدم إسرائيل اعتذارا رسميا لما اقترفته من جريمة وتعوض ذوي الشهداء والجرحى ورفع الحصار عن غزة

 

انشر عبر