شريط الأخبار

خانيونس : الجهاد الإسلامي تؤكد على خيار المقاومة خلال تشيع اثنين من شهداءها

06:39 - 02 تشرين أول / يونيو 2010

خانيونس : الجهاد الإسلامي تؤكد على خيار المقاومة خلال تشيع اثنين من شهداءها

فلسطين اليوم- غزة

أكد الشيخ خضر حبيب القيادي في الجهاد الإسلامي أن ما أقدم عليه الشهيدين من عمل بطولي والذي تجسد بالاشتباك مع قوات الاحتلال كان رسالة واضحة للعدو الصهيوني بأن حركته التي فجرت المقاومة في فلسطين لديها قدرة الرد  على جرائم الاحتلال في كل وقت ومكان ترتئيه المقاومة .

وأشار  الشيخ حبيب خلال مشاركته  في مسيرة تشييع اثنين من عناصر الحركة استشهدا خلال اشتباك مسلح مع قوة جنود الاحتلال شرق مدينة خانيونس ان عملية القرصنة الصهيونية بحق أسطول الحرية تدلل على أن عدونا فوق القانون وان الدم الفلسطيني ليس وحده المستباح بل أن كل دم يطالب بكسر الحصار عن غزة يجب أن يقتل  ويقتلع .

وأكد الشيخ حبيب على خيار المقاومة مؤكدا أن الخيار الأنجع لاسترداد حقوق الشعب الفلسطيني المسلوبة .

وبين مراسلنا أن مسيرة الشيع تقدمها عدد من قيادات الجهاد الإسلامي  وردد  خلالها المشاركون شعارات تطالب المقاومة الفلسطينية وفي مقدمتها سرايا القدس الذراع العسكرية للحركة بالرد على الجرائم الصهيونية والتي كان أخرها عملية القرصنة الجبانة بحق متضامني أسطول الحرية .

فيما أكد الشيخ خالد البطش القيادي في الجهاد الإسلامي أن دماء الشهيدين عبد الرحمن الأسطل , ومحمد شهوان لن تكون الأخيرة في مسيرة الدم والشهادة حتى نحرر كافة أراضينا من رجس الصهاينة .

 وأكد الشيخ البطش أن المقاومة الفلسطينية لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء مواصلة كيان الاحتلال لجرائمه العدوانية بحق الشعب الفلسطيني والمتضامين مع قضيته من أحرار العالم , مشيراً في الوقت ذاته إلى جريمة القرصنة الصهيونية التي تعرض لها أسطول "الحرية" أمس الأول والتي أدت إلى استشهاد ستة عشر متضامنا وإصابة ثلاثين آخرين واعتقال كل من على متن سفن كسر الحصار التي كانت في طريقها لغزة.

 

انشر عبر