شريط الأخبار

حكومة غزة : جريمة أسطول الحرية يجب أن تفتح الطريق لإنهاء الحصار

01:18 - 02 حزيران / يونيو 2010

حكومة غزة : جريمة أسطول الحرية يجب أن تفتح الطريق لإنهاء الحصار

فلسطين اليوم-غزة

قال الدكتور محمد عوض أمين عام مجلس الوزراء، إن جريمة إسطول الحرية يجب أن تفتح الطريق لإنهاء حصار قطاع غزة ووقف معاناة المواطنين المحاصرين .

وشدد عوض في بيان أصدره المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنها،اليوم الأربعاء 2/6/2010،على أن دماء شهداء وجرحى أسطول الحرية يجب أن تحرك الجميع لفك الحصار عن قطاع غزة وتوقف الصمت الدولي والعربي المريب إزاء حصار غزة ، داعياً المجتمعين الدولي والعربي إلى العمل الجدي على رفع الحصار الظالم عن قطاع غزة .

وذكر أن الحكومة الفلسطينية ستواصل جهودها وتحركاتها وإتصالاتها وصولاً إلى رفع الحصار عن قطاع غزة ، مبدياً استعداد الحكومة لاستقبال كل القوافل التضامنية مع القطاع حتى كسر الحصار .

 

وأكد أن ما جرى في إسطول الحرية يكشف بوضوح رغبة الإحتلال الإسرائيلي في مواصلة قتل الشعب الفلسطيني في قطاع غزة من خلال الحصار ، لافتاً إلى أن أسطول الحرية نجح في كسر الغطرسة الإسرائيلية وكسب المعركة إعلامياَ وإنسانياً خاصة وأنه نجح في تسليط الضوء على جريمة الحصار ومعاناة أهالي قطاع غزة جراء هذه الجريمة .

 

وأشاد بدور تركيا ورئيس وزرائها طيب أردوغان على دعمهم للقضية الفلسطينية وقطاع غزة ، موجهاً التحية لكل القائمين والذين شاركوا في أسطول الحرية .

 

وبين عوض ، أن الإحتلال الإسرائيلي أصبح الآن في مواجهة حقيقية وكبيرة مع كل أحرار وشرفاء العالم بعد جريمته النكراء ، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات سيواصل تحركه ونضاله حتى يتم كسر الحصار الظالم عن قطاع غزة

انشر عبر