شريط الأخبار

اللجنة العليا تستنكر تمديد اختطاف الشيخ صلاح وزيدان

11:44 - 02 حزيران / يونيو 2010

اللجنة العليا تستنكر تمديد اختطاف الشيخ صلاح وزيدان

فلسطين اليوم- غزة

أدانت اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسرى اليوم الأربعاء، قيام الاحتلال بتمديد اختطاف رئيس الحركة الإسلامية الشيخ رائد صلاح، ومحمد زيدان رئيس لجنة المتابعة العليا ،و حماد أبو دعابس، والسيدة لبنى مصاروة من منطقة وادي عارة ، لمدة 8 أيام .

 

وأوضحت اللجنة العليا في بيان صحفي، أن الأربعة كانوا على متن أسطول الحرية للتضامن مع غزة ، وقد تم اختطافهم بعد سيطرة الاحتلال بالقوة على الأسطول، وكان يجب أن يطلق سراحهم مباشرة كما تم إطلاق سراح المئات من المتضامين الذين تم اختطافهم ، إلا أن الاحتلال يتعمد استهداف الشيخ صلاح ويتعامل معه كإرهابي، وتعتبره يشكل خطراً على وجودها، حيث قدمت المخابرات الإسرائيلية 12 تهمة بحقه للمحكمة وعلى أثرها تم تمديد اختطافه لثمانية أيام ، وكانت الأنباء قد تحدثت عن محاولة اغتيال للشيخ رائد صلاح خلال الهجوم الاجرامى على المتضامين العزل في عرض البحر.

 

وحمَّلت اللجنة العليا للأسرى سلطات الاحتلال المسئولية الكاملة عن حياة المتضامنين الذين لا زالوا محتجزين في سجن "ايلى" ببئر السبع وتعرضوا للتحقيق والابتزاز للتوقيع على تعهد بعدم العودة إلى التضامن مع المحاصرين في القطاع ، وخاصة الشيخ صلاح ورفاقه الذين يتعرضون بشكل متعمد للتضييق والاستفزاز، وإيجاد المبررات لاستمرار اختطافهم .

 

وطالبت اللجنة العليا بضرورة إطلاق سراح كافة المتضامين وفى مقدمتهم الشيخ صلاح الذين جاءوا بهدف انسانى ،ولم يكونوا يحملون اى أسلحة كما ادعى الاحتلال لتبرير هجومه الدموي ضد العزل .

انشر عبر