شريط الأخبار

"الأهرام" تكشف عن أسرار عودة النائبين المصريين المحتجزين في إسرائيل

08:41 - 02 حزيران / يونيو 2010

فلسطين اليوم-الأهرام المصرية

روي الدكتور احمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب المصري تفاصيل الاتصالات التي جرت خلال الساعات الماضية وأسفرت عن نجاح جهاز المخابرات العامة ووزارة الخارجية في سرعة الافراج عن النائبين محمد البلتاجي وحازم فاروق وعودتهما إلي مصر بعد احتجاز السلطات الاسرائيلية لهما‏.‏

 

ووجه سرور شكر البرلمان للمخابرات العامة ووزارة الخارجية والقنصل العام‏.‏

وكشف سرور في بداية اجتماع اللجنة المشتركة بمجلس الشعب التي عقدت أمس لمناقشة الاعتداء علي أسطول الحرية انه لم يكن يعلم شيئا عن الحادث حتي حضر النائبين حسين ابراهيم ومحمود عامر وأخطراه بوجود النائين البلتاجي وفاروق علي متن الاسطول‏.‏

وأوضح سرور انه علي الفور اتصل بوزارة الخارجية وجهاز المخابرات العامة وعلي الفور قامت اجهزة المخابرات بجهد كبير انتهي بأن اخطرني مسئولو المخابرات بوجود النائبين مع القنصل العام‏.‏

واشار سرور الي انه قام بالاتصال مباشرة بالقنصل العام الذي اكد له ان النائبين البلتاجي وفاروق يرفضان العودة عن الطريق البري ويصران علي العودة عن طريق الجو وهذا يعني احتجاز النائبين لمدة‏3‏ ايام للتحقيق معهما من قبل السلطات الاسرائيلية‏.‏

واضاف سرور أنه تحدث مع النائب البلتاجي من خلال تليفون القنصل العام لاقناعه بالعودة عن طريق البر الا انه فشل في اقناع البلتاجي بدعوي انه يرتدي شورت ملوثا بالدماء‏.‏

وقال سرور إن هذا خير دليل علي العدوان الاسرائيلي امام الرأي العام الا ان البلتاجي اصر علي رفضه‏.‏

واضاف الدكتور سرور انه اتصل بالنائب حسين ابراهيم للتدخل لاقناع البلتاجي وفاروق بالعودة عن طريق البر وبالفعل نجح في اقناعهما وعاد النائبان بالفعل الي ارض الوطن فجر امس‏.‏

 

 

 

انشر عبر