شريط الأخبار

الشيخ صلاح: ليست اول مرة تحاول اسرائيل اغتيالي

04:51 - 02 تشرين ثاني / يونيو 2010


الشيخ صلاح: ليست اول مرة تحاول اسرائيل اغتيالي

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قال الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الاسلامية داخل الأراضي المحتلة عام 48،ان الحكومة الاسرائيلية ارتكبت حماقة كبرى لعلها تكون اشنع حماقة في تاريخ كل حكومات اسرائيل وهي جريمة قتل جماعية قتلت خلالها 20 شهيدا وجرحت اكثر من 50 شخصا من اكثر من 40 دولة، وخطفت 700 شخص من على متن السفينة التي كانت في المياه الدولية.

واضاف الشيخ رائد صلاح في تصريح خاص: وقامت بخطف السفينة، ولا يكون ذلك الا للقراصنة، وهي تحاول ان تنسج ضدنا هذا الملف القبيح والوقح وكأنها تريد ان تستخدمنا كشماعة لتعليق فشلها وروايتها الباطلة وتدافع بها عن نفسها امام الرأي العام المحلي والعالمي.

وتابع الشيخ رائد صلاح: لذلك نود ان نؤكد اننا شاركنا في اسطول الحرية بناء على دعوة جاءت الينا من حركة 'الحرية لغزة' وتم اقرار مشاركتنا في احدى جلسات لجنة المتابعة العليا، وطوال رحلة غزة حرة كنا ضيوفا من ضمن ضيوف غزة حرة.

وفي سؤال حول الاشاعات التي روجت لها وسائل الاعلام العبرية عن استشهاده، قال الشيخ رائد: انا اعتبر ان ترويج مثل هذه الروايات ينسجم في اطار المحاولة الاسرائيلية لاغتيالي، خاصة وانه سبق وتعرضت الى محاولات اغتيال سابقة. وطمأن الشيخ رائد صلاح الاهل على صحته وحالته وتقدم بشكره ومحبته الى كافة الاهل في الداخل الفلسطيني وبشكره الجزيل الى تركيا، حكومة وشعبا.

وقال الشيخ رائد انّه يشكر جميع الاهل في الداخل وفي كل مكان، الذين عاشوا ساعات طويلة من التوتر قلقا عليه وعلى اخوانه من وفد المتابعة، مؤكدا انه سيكون دائما عند حسن ظن كل واحد منهم، وان معنوياته واخوانه عالية جدا ولا يزعزعها اعتقال ولا تحقيق ولا جبروت المؤسسة الاسرائيلية، واكد الشيخ في نهاية حديثه على انه بصحة جيدة والحمد لله، سائلا الله تعالى ان يهيئ له لقاء كل واحد من اهلنا في اقرب وقت.

 

 

انشر عبر