شريط الأخبار

مجموعة الاتصالات تدعم عائلات الأسرى ب33 ألف دولار

09:16 - 01 حزيران / يونيو 2010

مجموعة الاتصالات تدعم عائلات الأسرى ب33 ألف دولار

رام الله: فلسطين اليوم

استلم وزير شؤون الاسرى والمحررين عيسى قراقع من الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر شيكات مالية بلغت قيمتها 33000 دولار ستوزع على 120 عائلة فلسطينية من عائلات الاسرى كمساعدات مالية لاكمال التعليم او دفع الاقساط الجامعية ، معتبرا ان شركة جوال لها السبق في مؤسسات القطاع الخاص في تقديم ما هو ممكن للاسرى وذويهم من خلال مشروع مجموعة الارقام المميزة التي اعلنت عنها والتي ذهب ريعها لدعم المسيرة التعليمية لأبناء الأسرى الفلسطينيين وزوجاتهم ، معلنا ان قضية الاسرى قضية المجتمع الفلسطيني وليس قضية فرد او مؤسسة مؤكدا ضرورة تكرار هذه التجربة من قبل شركات اخرى في القطاع الخاص لاخذ دورها في دعم وتاهيل الاسرى والاسرى المحررين وذويهم.

 

جاء ذلك اليوم الثلاثاء في مقر شركة جوال في البيرة بحضور وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور مشهور أبو دقة وقدورة فارس رئيس نادي الاسير الفلسطيني ووفد كبير من وزارة الاسرى ولفيف من مدراء شركة جوال.

 

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية:' إن المزاد الذي أطلقته "'جوال" مؤخرا لا أهداف تجارية أو ربحية له إنما نسعى من خلاله أن نؤدي مسؤوليتنا تجاه مجتمعنا بطريقة مبتكرة، عن طريق توفير أرقام مميزة من خلال المزاد، وبالتالي ذهب ريعها إلى ذوي الأسرى".

 

وأشار إلى أن 'جوال' تسعى إلى دعم الطلبة والتعليم ضمن إستراتيجيتها المتأصلة في مختلف نشاطاتها المجتمعية، لذلك ارتأت أن تركز على تعليم أبناء الأسرى وزوجاتهم الذين يكملون تعليمهم الجامعي'.

 

واعتبر أن فكرة المزاد هي أفضل ما يمكن تقديمه لأبناء وزوجات الأسرى، كنوع من الشكر والعرفان على الصمود و التضحية التي يقدمها الأسرى في سجون الاحتلال، قائلا:' هذا أقل ما يمكن تقديمه لمن يضحون من أجل الوطن، لعلنا نكون بذلك قد أرسلنا لهم رسالة دعم ومؤازرة بأنهم ما زالوا في قلوبنا مهما غابوا عن أعيننا".

 

فيما قال قدورة فارس ان اسرائيل ما زالت تعتقل كل يوم فوجا جديدا من الاسرى ومن ابناء شعبنا الا انها هذه المرة قد اعتقلت فوجا بلغ عدد افراده 480 متضامنا اجنبيا ليكون هذا الفوج اثراءً للعملية النضالية من منظور دولي واممي، الامر الذي يدفعنا الى بذل الجهود الممكنة لدعم الاسرى وذويهم في كافة اماكن تواجدهم.

انشر عبر